معارض و مؤتمرات

كلمة رئيس التحالف الأفريقي لتكنولوجيا المعلومات في مؤتمر حوكمة الإنترنت

أكد المهندس حسام الجمل رئيس مجلس ادارة التحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات
في كلمته الافتتاحية لمؤتمر حوكمة الانترنت الأفريقي والذي عقد بحضور وزير الاتصالات السوداني أنه من اجل تحقيق ترتيب أفضل للدول في المؤشرات العالمية من خلال  :
⁃ اداء الاعمال
⁃ الحوكمة الرشيدة
⁃ الابتكار
وغيرها
ومن اجل تقديم خدمة أفضل للمواطن الأفريقي بعدالة ومن اجل محاربة الفساد ومن اجل تمكين القيادات من اتخاذ قرارات تبني على دعم معلوماتي متكامل وسليم ومؤثر ومن اجل كفاءة تشغيل ومردود اقتصادي أفضل نحتاج إلى تمكين القطاعات المختلفة بالدول الأفريقية وفي إطار تكاملي من خلال التحول إلى المجتمع والاقتصاد الرقمي. ومن المهم تحقيق تعاون وثيق بين الدول الأفريقية التي تتشارك في ذات التحديات وكذلك لديها فرصة حقيقية لإحداث نقلة نوعية باستخدام أدوات الاقتصاد الرقمي والتكنولوجيات الحديثة من بيانات ضخمة وسلاسل الكتلة والحساسات الذكية والحوكمة الرقمية والتعاملات المالية الرقمية (الشمول المالي) وغيرها (دون ان نغفل وجود تحديات بدرجات مختلفة خاصة بالبنية التحتية للاتصالات وبالبنية التحتية للمحتوى)
لتحقيق هذه النقلة نحتاج إلى سياسات دفع وجذب مختلفة؛
سياسات جذب في القطاعات ذات الأولوية والتي يمكن تحقيق نقلة نوعية سريعة بها (٦ قطاعات أفريقية طبقا لمكنزي والاتحاد الأفريقي: الحكومة – المعاملات المالية – التجارة – الصحة – التعليم – الزراعة) وذلك لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وترتيب أفضل في المؤشرات الدولية.
وفي هذا لإطار مهم تحقيق التوعية اللازمة لتبني هذا التحول الرقمي وبان الاستثمار فيه في هذه القطاعات يحقق وفرة في الميزانية على المدى المتوسط وكذلك مؤشرات اداء أفضل وفي وقت اقصر.
ومن المهم وضع السياسات والمعايير المحددة للتحول بهذه القطاعات سريعا لضمان تحقيق المستهدف بدون معوقات او نتائج عكسية ولتحقيق الأثر المطلوب وليس فقط المخرجات.
ومن الأهمية بمكان التشارك بين دول الاتحاد الأفريقي حكومات وأعمال وأكاديميات بالخبرات والتجارب والأهداف وفي ضوء ذلك تقترح افيكتا منظمة الاعمال الأفريقية بمجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عمل بوابة معرفية تحتوي كل المعلومات العامة الخاصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بدول القارة من مؤسسات وسياسات ومشاريع ومستهدفات وتجارب وخبرات بشرية وقواعد بيانات الاعمال بها وهكذا وقد تناقشت بهذا الاقتراح مع ممثل الاتحاد الأفريقي ووجد استحسان ووافق على دعمه.
أما في ما يخص سياسات الدفع فنحن نحتاج إلى التركيز على وضع سياسات مناسبة لتوفير بيئة جاذبة للاستثمار في مجال التحول الرقمي من قوانين تبادل البيانات والخصوصية وامن المعلومات والهوية الرقمية والتجارة الرقمية ووضع سياسات تحفيزية لتشجيع الابتكار من خلال مراكز ابداع واتفاقيات تعاون ثلاثية بين الحكومة والقطاع الخاص والأكاديمي بكل محافظة او نطاق جغرافي وطبقا لأولويات هذه المناطق. وكذلك تحفيز بناء القدرات المناسبة لوظائف المستقبل التي تدمج التكنولوجيا بالتخصصات القطاعية والتي تدير البيانات وتحافظ عليها في ضوء التحول الرقمي.
ولتحقيق ذلك كله فان تعاون الدول الأفريقية هام جدا للبناء على التجارب والخبرات المختلفة والاستفادة من النتائج المحققة بكل دولة في القطاعات المختلفة لاختصار الطريق والتكلفة ومواجهة التحديات المشتركة من وضع سياسات ومن منصات رقمية مفيدة ومن محتوى رقمي محلي ومن بنية معلوماتية اقتصادية.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق