مقابلات

نائب رئيس هواوي: هواتف Y-Series تدخل منافسة الهواتف الاقتصادية بتقنيات الذكاء الاصطناعي

ICTBusiness- خاص

شهدت أسواق الهواتف الذكية في مصر هذا العام تحولاً كبيراً، وبالأخص في فئة الهواتف الشبابية، ويرجع الفضل لهذا التحول هو شركة هواوي، التي عززت تواجدها بالسوق المصري من خلال إطلاق إصدار عام 2018 من سلسلة Y-Series، التي لاقت نجاحاً كبيراً في فئة الهواتف الشبابية. ومع قرب إطلاق هاتف جديد ينتمي لسلسلة Y الشهيرة، قمنا بإجراء حوار مفتوح مع السيد “كيث لي”، نائب رئيس هواوي مصر حول التطورات التي ستشهدها هذه السلسلة الشبابية.

أصبحت هواوي تولي اهتمام كبير لفئة المستخدمين الشباب، وهذا ظهر في سلسلة هواتف Y-Series، ما السر وراء هذا الاهتمام والتركيز على سلسلة هواتف Y-Series الشبابية؟

ارتفعت نسبة المستخدمين الشباب للهواتف الذكية بشكل كبيرة جداً خلال السنوات الماضية، وهذا الارتفاع يمثل طفرة في خريطة فئات المستخدمين. الاهتمام بفئة بعينها من المستخدمين ليس بأمر غريب أو جديد على عمالقة صناعة الهواتف الذكية بالعالم، وكوننا ثاني أكبر مُصنع للهواتف الذكية بالعالم، هذا يضعنا محط الأنظار العالمية والمحلية على حد سواء، لأننا من أوائل شركات الهواتف الذكية التي تركز على فئة المستخدمين الشباب من خلال إطلاق سلسلة Y-Series ووصولاً للجيل الجديد من السلسلة مع ضم هاتف جديد من نوعه في عام 2018 هو ال Y9. سلسلة Y-Series أصبحت الأداة الأكثر أهمية في حياة الشباب وباتوا أكثر تطلباً لناحية اختيار هاتف ذكي يحاكي توقعاتهم ويتلاءم مع نمط حياتهم، لذا تميزت السلسلة بسعر مقبول وبمزايا تكنولوجية متطورة وكاميرا رائعة لتكون الرفيق المثالي للشباب عشاق التكنولوجيا.

أعمال البحث والتطوير من هواوي تمتد لفئة الهواتف الشبابية

بعد تحقيق نجاح باهر في الأسواق المصرية على مدار العامين الماضيين، ما الذي ترتكز عليه سلسلة هواتف Y-Series الشبابية في تصدر فئة الهواتف المتوسطة؟

تستند سلسلة Y-Series الشبابية من هواوي على ثلاثة عوامل تستقطب فئة المستخدمين الشباب، وهم: التصميم الانسيابي الأنيق الذي يتمتع بديناميكية بالغة – الإمكانيات المتطورة التي يبحث عنها المستخدمين لإتمام مهامهم اليومية بواسطة الهاتف الذكي بكل سلاسة وسهولة – السعر التنافسي الذي يتناسب مع جميع المستهلكين.

وبهذه العوامل الثلاثة استطاعت هواوي تحقيق نجاح منقطع النظير في سوق الهواتف المتوسطة، بينما كان كل هاتف من سلسلة Y-Series لعام 2018 يتمتع بخاصية تميزه عن غيره من الهواتف الموجودة بالأسواق. فمثلاً، هاتف هواوي Y7 Prime 2018، كان يتميز بكاميرا مزدوجة العدسات وشاشة عرض كاملة FullView من هواوي بحجم 5.99 بوصة وبدقة HD+. أما هاتف Y9 2018، فإنه يتمتع بأربعة كاميرات وببطارية عالية الكثافة تبلغ 4000 ميلي أمبير. وأخيراً وليس أخراً، هاتف Y5 Prime 2018، ليأتي بأحدث إصدارات أندرويد أوريو 8.0 مع واجهة المستخدم EMUI 8.0 بالإصدار الذي يحمل الرقم ذاته، ليتيح تجربة استخدام تبلغ أعلى درجات السرعة والسلاسة، حيث يمكن إنجاز أكبر قدر من المهام في وقت أقل.

السوق المصرية سيشهد طفرة تقنية في فئة الهواتف الشبابية في الفترة القادمة من خلال تطوير النسخة الجديدة من سلسلة Y-Series

 بعد رؤية أربعة كاميرات ومستشعر البصمة وغيرها من الإمكانيات المتطورة في هذه الفئة من الهواتف الذكية، ما الذي ستقدمه هواوي من تطور الإمكانيات في سلسلة هواتف Y-Series الشبابية؟، وهل سنري هذه التطورات في هاتف من تصميمكم في وقت قريب؟

مما لا شك فيه أن هواوي تقدم كل ما هو جديد في هواتفها، لكن التطور قادم لا محالة لسلسلة هواتف Y-Series الشبابية، حيث أن الجيل الثالث من سلسلة Y-Series سيشهد تطور تقني لم يشاهده المستخدم في فئة الهواتف المتوسطة، وهذا يتمثل في تجربة التصوير الفوتوغرافي المدعومة بتقنية الذكاء الاصطناعي، والتي سيراها المستخدمين الشباب في هاتف السلسلة القادم Y9 2019، الذي سيكون أول هاتف شبابي يأتي بشاشة كبيرة الحجم بقياس 6.5 بوصة من نوع IPS LCD وبدقة FHD+، بالإضافة الي معالج Kirin 710 الذي يدعم تقنية الذكاء الاصطناعي في عملية التصوير الفوتوغرافي من خلال الكاميرات الخلفية المزودة بالهاتف.

وتعد هواوي أصبحت سادس أكبر مستثمر بالعالم في مجال البحث والتطوير، لأنها تستثمر أكثر من 10% من عائدتها في أعمال البحث ولتطوير، وذلك بعد تدعيم جميع هواتفها بتقنيات مبتكرة التي تفوق توقعات المستخدمين في تلبية مطالبهم واحتياجاتهم في القيام بمهامهم اليومية.

 هدفنا وصول عامل الابتكار المتمثل في تقنية الذكاء الاصطناعي لجميع فئات الهواتف التي نصممها

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق