رئيس التحرير: محمد لطفى
  Cairo ICT

المصرية الهندية لانتاج البولي تطالب موظفيها بالسلم والقانون

طباعة البريد الإلكتروني

كتب : هبه حلمي

منحت الشركة المصرية الهندية لانتاج البولى استر العاملين بالشركة اسبوع أجازة مدفوع الاجر لحين تسوية المطالب الفئوية للعمال مع مديرية القوى العاملة بالسويس بعد الاحداث التى حدثت الاسبوع الماضى والتى انتهت بتحريض العمال على وقف الانتاج .

نظرا للأحداث المؤسفة والتى إنتهت بالتحريض من بعض العاملين بمصنع الشركة المصرية الهندية لإنتاج البولى إستر وإغلاق بوابات مصنع الشركة بالعين السخنة ومنع دخول وخروج السيارات و عربات النقل وإحتجاز الأفراد من المصريين والأجانب لمدة تناهز 10 ساعات يوم 8 إبريل 2014. مما إستوحب عمل محضر بالوقائع والمحرضين ومما تلاها من تحريض وترك لأغلب العاملين لمواقع عملهم بما فيها وحدات الإنتاج بدون إنذار ولعدة مرات مما أجبر الشركة على إتخاذ قرار بإيقاف وحدات الإنتاج لتفادى حدوث خسائر فى الأرواح والمعدات يصعب تداركها فى ظل عدم وجود عاملين لإدارة الوحدات.

وقامت الشركة بتقديم صورة من المطالب الفئوية للعاملين إلى السيد مدير عام مديرية القوى العاملة بالسويس يوم 10 أبريل وتم مناقشة المطالب فى إجتماع موسع بديوان مديرية القوى العاملة بالسويس يوم 14 أبريل بحضور مدير وأعضاء مديرية القوى العاملة بالسويس وإتحاد عمال مصر وإتحاد النقابات العمالية ووفد من السادة العاملين بالشركة وممثلى إدارة الشركة لمناقشة المطالب حيث أصر ممثلى السادة العاملين على التنازل عن المحضر المحرر من الشركة ضدهم كشرط لبدء إستئناف العمل والتهديد ووقف كامل للعمل بالمشروع والإضراب مما أضطر الشركة إلى منح أجازة أسبوع مدفوعة الأجر لنزع فتيل الفتنة وإعادة الإجتماع لدى مديرية القوى العاملة بالسويس يوم الأربعاء الموافق 23 إبريل لإستكمال المفاوضات. وإذ تهيب الإدارة بالسادة العاملين الإلتزام بالسلم والقانون .

الجدير بالذكر ان الشركة المصرية الهندية لإنتاج البولي إستر شركة استثمارات هندية جنبًا إلى جانب مع الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات والشركة الهندسية للصناعات البترولية والكيماوية. يبلغ حجم  الاستثمارات إلى 300 مليون دولار أمريكي وبدأ تشغيله منذ شهر يناير 2014.