رئيس التحرير: محمد لطفى
  Cairo ICT

فرناندو سوسا:مصر من اولى الدول المستفيده من المبادرة ....وكل المخاطر محسوبة

طباعة البريد الإلكتروني

المجموعة الأم: حوارات

 

فرناندو سوسا المدير العام لمبادرة 4Afrika من مايكروسوفت

مصر من اولى الدول المستفيده من المبادرة ....وكل المخاطر محسوبة

 

المبادرة تساعد فى تحسين مستوى التنافسية العالمى للقارة الافريقية

ننفذ هذه المبادرة مع الشركاء ونرحب بتعاون الحكومات

القارة السمراء بها 16 دولة من اجمالي 30 من الدول الاسرع نموا حول العالم

نتعاون مع هواوي في اطلاق هاتف ذكي للقارة السمراء

 

هل لانها قارة فقيرة وتعاني من الكثير من التحديات ام بسبب الفرص الواعدة فيها اختاراتها مايكروسوفت العالمية لاطلاق مبادرة هي الاولى من نوعها على مستوى العالم لاستفادة اهل هذه القارة من تكنولوجيات شركة في حجم مايكروسوفت ؟ كل هذه الاسئلة كانت محل نقاش حوارنا مع فرناندو سوسا العام لمبادرة 4Afrika من مايكروسوفت في حواره معنا خلال زيارته الاخيرة للقاهرة للكشف عن ملامح المبادرة واهدافها ودور الشركة وشركاء لاعمال فيها ....السطور التالية ترصد حوارنا معه

هل يمكن ان تتحدث معنا بمزيد من التفصيل عن هذه المبادرة ؟

مبادرتنا الجديدة تحمل اسم  Microsoft 4Afrikaوتضم العديد من الجهود والبرامج الجديدة التى ستعمل الشركة عليها بهدف تسريع نمو الأعمال والاقتصاد فى إفريقيا لتحسين مستويات التنافسية داخل القارة الافريقية وزيادة تأثيرها فى السوق العالمى. وبحلول ، 2016 وتهدف المبادرة الى المساعدة فى وضع عشرات الملايين من الأجهزة الذكية فى أيدى شباب القارة، وتأسيس حضور مليون مؤسسة افريقية صغيرة ومتوسطة على شبكة الإنترنت، والمساعدة فى تطوير مهارات 100 ألف من قوة العمل الحالية فى القارة، ومساعدة 100 ألف شاب إضافى من الخريجين الجدد على تنمية المهارات التى تساعدهم فى الحصول على فرصة عمل، وسوف تعمل مايكروسوفت على مساعدة 75% من هؤلاء للحصول على فرصة عمل.

هل تعتقد ان هناك مخاطر من وراء اختيار القارة السمراء لهذه المبادرة؟

لا اتفق معك فالعالم كله يدرك الفرص الواعدة فى القارة الافريقية، نؤمن أنه لا يوجد وقت أفضل من الآن للاستثمار فى إفريقيا ونحن فى مايكروسوفت نرغب فى الاستثمار فى هذه الفرص، نحن نرغب فى دعم الشباب الإفريقى، وأصحاب الاعمال المبتدئة، والمطورين والأعمال وقادة العمل الأهلى لتحويل الأفكار إلى حقائق فعلية يمكنها مساعدة مجتمعاتهم ودولهم وقاراتهم والعالم كله، وقد تم تصميم هذه المبادرة اعتمادا على اقتناع عام بقدرة التكنولوجيا على تسريع عمليات النمو فى إفريقيا، وفى المقابل على قدرة الأفارقة على تسريع التكنولوجيا لصالح العالم".

وماهي الخطط المستقبلية لتعميم تجربتكم في باقي القارات ؟

هذه المبادرة "تفصيل" للقارة السمراء ولايوجد اي مبادرات لاميركا او اوربا او الصين لان هذه الدول بها استثمارات ضخمة ونحن نستهدف الدول الناشئة حتى يحدث بها تنمية وتطوير فدول مثل اصلين والهند واوربا لديهم سلطة اقتصادية كبيرة وافريقيا ليس لديها هذه المزيا التنافسية.

ولماذا افريقيا اذن؟وهل تاخرت المبادرة بعض الوقت؟

هذه القارة تضم 54 دولة  ولايوجد بها اتحاد اوروبي او اميركا الللاتينية كما ان هذه القارة بها 16  دولة من اجمالي 30 دولة الاكثر نموا على مستوى العالم علاوة على توافر البنية التحتية لديها والجاهزية للتكنولوجيا ، كما ان المبادرة لم تتاخر ولكنها جاءت في الوقت المناسب وتشمل المرحلة الاولى من المبادرة دول مثل مصر والمغرب وتونس  وشمال افريقيا وكينيا واثيوبيا ورواندا في حين ان دول مثل ليبيا والجزائر وموريتانيا وبعض الدول الافريقية من الصعب البدء فيها الان  .

هل ستقوم مايكروسوفت وحدها بالمبادرة ان ان هناك بعض الشراكاء؟

كخطوة أولى محورية فى اتجاه تسريع تبنى الأجهزة الذكية، ستقوم شركتى مايكروسوفت و Huawei بتقديم جهاز Huawei4Afrika  وهو موبايل يعمل بنظام Windows 8 وسيأتى محملا بمجموعة منتقاة من التطبيقات التى تم تصميمها خصيصا لإفريقيا. وسوف يتاح هذا الجهاز فى مصر وأنجولا وكوت ديفوار وكينيا والمغرب ونيجيريا وجنوب إفريقيا مع نهاية  فبراير الحالي وسيكون سعره فى حدود 150 دولار أمريكى. جهاز موبايل Huawei4Afrika سيكون الأول من سلسلة أجهزة ذكية تم تصميمها لمبادرة 4Afrika  ويستهدف طلبة الجامعات والمطورين ومستخدمى الموبايل الذكى للمرة الأولى لتوفير أحدث تكنولوجيا بسعر معقول ليتمكنوا من التواصل والتعاون والوصول للأسواق والفرص المتاحة عبر شبكة الإنترنت.

وماذا عن دور الحكومات في دول القارة الافريقية؟

لاشك ان الحكومات شريك نجاح لنا وليس هناك اي اعتراض واهناه خاصة اذا كنت تساعد في تنمية هذه البلاد

وتحسين مستويات الوصول إلى شبكة الإنترنت، فقد أعلنا عن إطلاق مشروع تجريبى مع وزارة المعلومات والاتصالات الكينية، وIndigo  مزود خدمات الإنترنت الكينى لتوفير خطوط اتصال اللاسلكية سريعة بشبكة الإنترنت بهدف خلق فرص جديدة فى التجارة والتعليم والرعاية الصحية وكذلك توفير الخدمات الحكومية عبر أنحاء كينيا، وهذا المشروع يحمل اسم Mawingu وهو كلمة باللغة السواحيلية تعنى "السحابة". وهذا المشروع هو الأول من نوعه الذى يستخدم محطات تعمل بالطاقة الشمسية مع ترددات " المساحات البيضاء" الخاصة بالبث التليفزيونى، وهى تقنية جديدة ساهمت فى تطويرها معامل أبحاث مايكروسوفت لتوفير الوصول اللاسلكى إلى المناطق التى تفتقد العناصر الأساسية للطاقة. وتأمل مايكروسوفت فى تنفيذ مثل هذا المشروع فى شرق وجنوب إفريقيا خلال الشهور المقبلة لاستكشاف الجدوى الاقتصادية من استخدام هذه التقنية. وهذه المشروعات التجريبية سوف تستخدم لتشجيع بلدان إفريقية أخرى على تسريع عمليات التشريع القانونى لإمكانية استخدام هذه الترددات وتلك التقنية لتوفير وسيلة ربط سريعة بشبكة الانترنت عبر أنحاء القارة الافريقية.

وماذا عن الشركات الصغيرة والمتوسطة في هذه المبادرة باعتبارها وقود الاقتصاد في الدول النامية ومنها افريقيا؟

أطلقنا بوابة الكترونية جديدة سوف يتاح للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الوصول إليها والحصول على منتجات وخدمات ترتبط بالأعمال من مايكروسوفت وشركائها وذلك بشكل مجانى للمساعدة فى تدعيم قطاع الأعمال الصغيرة والمتوسطة فى القارة الإفريقية، ، وسوف تنشر البوابة الخدمات المتاحة لمساعدتهم على توسيع نطاق الأعمال محليا، واستكشاف فرص الأعمال الجديدة خارج الحدود الجغرافية، وتحسين مستويات التنافسية لديهم بشكل عام. وكعرض خاص بمناسبة الافتتاح سوف تقدم مايكروسوفت خدمة تسجيل النطاقات الالكترونية لمدة سنة والعديد من الأدوات المجانية لتلك المؤسسات المهتمة بإنشاء بالتواجد بشكل احترافى على شبكة الإنترنت. ومن المخطط أن يتم افتتاح هذه البوابة فى شهر إبريل المقبل كبداية فى جنوب إفريقيا والمغرب وسوف يتوسع وجودها فى دول أخرى مع الزمن.

ماهو الدور المحوري الذي يمكن ان تلعبه اكاديميتكم الجديدة Afrika لتحقيق اهداف هذه المبادرة؟

اطلقنا هذه الاكاديمية بهدف تسريع عمليات بناء القدرات وتنمية المهارات، حيث قامت مايكروسوفت بتأسيس أكاديمية Afrika وهى منصة تعليمية تقدم أدوات التعليم بشكل مباشر أو عبر شبكة الإنترنت لمساعدة شباب إفريقيا على تطوير كل من مهاراتهم التقنية ومهارات الأعمال وبهدف تحسين فرص الحصول على الوظائف. والتدريب من خلال أكاديمية Afrika سوف تبدأ من شهر مارس المقبل ودون تكاليف لطلبة التعليم الثانوى، وكبار الموظفين فى الحكومة، ومجتمع شركاء مايكروسوفت. وسوف تعقد أولى جلسات التدريب المباشر من خلال أحد شركاء مايكروسوفت فى كوت ديفوار خلال الشهور المقبلة، وسوف تركز على عمليات بناء القدرات ومهارات التكنولوجيا والأعمال لشركاء مايكروسوفت فى منطقة غرب افريقيا الناطقة بالفرنسية.

وماذا عن استمرارية المبادرة وبقاؤها؟

مبادرة  Afrika   4 سوف ترتبط ارتباطا وثيقا بشبكة مايكروسوفت للشركاء المكونة من أكثر من 10 آلاف شريك أعمال داخل القارة الإفريقية حاليا، وهى الشبكة التى تم بناؤها خلال أكثر من 20 عاما من العمليات والمشروعات فى القارة. وسوف تعمل المبادرة على رفع فعالية هذه الشراكات وخلق شراكات جديدة عبر القطاعات العامة والخاصة للمساعدة فى تحقيق الأهداف المشتركة وتحقيق الفائدة للقارة. ، بالتعاون مع شركائنا قامت مايكروسوفت بإطلاق عدد آخر من الجهود فى الشهور الماضية كجزء من مبادرة 4Afrika ومن بينها:

AppFactory مصر وجنوب إفريقيا): حيث قامت مايكروسوفت بتوظيف 30 طالب من المتدربين ودفع مرتباتهم ليكونوا فريق العمل فى مراكز AppFactory التى تعمل كمراكز لتلقى الأفكار الجديدة والمبتكرة التى ترتبط بمبادرة 4Afrika التى يقترحها الناس لكى تتحول إلى تطبيقات تعمل على Windows 8 أو Windows Phone. والتصور العام هو طرح هذه الأفكار للتصويت العام من الجمهور، والفكرة التى تحصل على أعلى قدر من التأييد يتم تخصيص موارد كافية لتطويرها حتى تتحول إلى تطبيق فعلى يتم طرحه على متجر ويندوز الالكترونى. وحتى هذه اللحظة تم بالفعل تطوير 73 تطبيق يعمل على Windows و 29 تطبيق يعمل على Windows Phone على يد فريق عمل AppFactory، وتستهدف الخطة عند عمل المشروع بكامل طاقته أن يؤمن الفريق 90 تطبيقا جديدا فى متجر ويندوز كل شهر.

مبادرة تدريب المستخدم على الأجهزة الذكية Nokia and Windows Phone (كينيا ونيجيريا): قامت مايكروسوفت بعقد اتفاقية مع شركة Safaricom فى كينيا وشركة  Bharti  Airtel فى نيجيريا لتسريع عملية التبنى المحلى لأجهزة نوكيا Lumia 510  و Lumia 620 التى تعمل بنظام Windows Phone وفى هذه الأسواق فأن 95% من أجهزة الموبايل التى يتم بيعها فى نيجيريا تباع من خلال عروض شركات الاتصالات، ومن خلال هذه الاتفاقية فإن مايكروسوفت تمول عملية تدريب داخل المتجر للعملاء الذين يقومون بشراء هذه الموديلات حول الخطة المالية للبيانات ومميزاتها للعميل، الأمر الذى يساعد على فهم أفضل لأجهزة الموبايل الذكية وبالتالى تزداد رغبة العملاء فى شرائها.

بوابة تدعيم المرأة (شمال إفريقيا): هذه البوابة التى تستهدف المرأة فى الشمال الإفريقى سوف تنطلق فى شهر مارس المقبل كجزء من مشروع بوابة MasrWorks المخصصة للتدريب على مهارات تكنولوجيا المعلومات. وهى مصممة لدعم الفتيات ليتمكن من لعب أدوارا قيادية فى مجتمعاتهن، وبناء مهاراتهن وتقديم نماذج جديدة من أفكار التوظيف الذاتى. وسوف توفر البوابة التدريب على مهارات تكنولوجيا المعلومات وأيضا التدريب على المهارات الشخصية فى موضوعات تتضمن: القيادة، الثقة بالنفس، إجراء المقابلات، بالإضافة إلى ملاحظات إشرافية لبناء مستقبل دائم فى مجال التكنولوجيا، وهذا الإشراف سيتم تقديمه وفق التزام مستمر بين مايكروسوفت وشركائها ومنظمات المجتمع المدنى المحلية والجهات المستفيدة لدعم النساء فى بناء المستقبل المهنى وتخطيط دورهم فى المجتمع كقيادات محلية.

وماذا عن المراة المصرية تحديدا؟

نستهدف 25 الف امراة مصرية في هذه المبادرة  في العام الاول وهذا التزام من الشركة تجاه المجتمع.

 

 

حاوره بالقاهرة : محمد لطفي

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.