أخبار

«اتصالات مصر» تتكفل بعلاج ضحايا الحروق من السيدات الأكثر احتياجاً   

وقعت شركة «اتصالات مصر» المشغل المتكامل لخدمات الاتصالات، اتفاقية تعاون مع «مستشفى أهل مصر» لدعم حالات الحروق للسيدات بالتزامن مع شهر المرأة العالمي، وذلك بتحمل تكاليف اجراء عمليات جراحية لحالات مصابي الحروق بدْءًا بالسيدات الأكثر احتياجًا من أجل إعادة تأهيلهم بدنياً ونفسياً لمواصلة حياتهم والاندماج في المجتمع.

تأتي هذه الاتفاقية في إطار «استراتيجية اتصالات للمسئولية المجتمعية» التي تستهدف تحقيق تنمية نوعية فعلية في المجتمع المصري بدعم وتنمية وتطوير قطاع الصحة كأولوية قصوى في المرحلة الحالية، وبما يتماشى مع رؤية مصر 2030 التي تهدف لخلق إنسان قادر على القيام بدوره كاملاً.

وفي هذا الإطار قال خالد حجازي الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي بشركة اتصالات مصر: تفخر اتصالات مصر بدورها المؤثر في دعم وتنمية المجتمع المصري على مدار السنوات الماضية، ويأتي قطاع الصحة على رأس أولوياتنا ونسعى دائمًا للمشاركة في المبادرات الحيوية والمؤثرة في هذا القطاع بهددف تطوير منظومة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، من خلال تطبيق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أنظمة المستشفيات وتدريب العاملين والأطباء وفرق التمريض وتجديد المرافق وتزويدها بأحدث الأجهزة الطبية والمعدات ودعم المشروعات الناشئة في مجال الصحة.

وتابع حجازي، قررنا البدء بعلاج حالات السيدات الأكثر احتياجا بالتزامن مع شهر المرأة العالمي إيمانا منا بدور المرأة الرئيسي والمؤثر المجتمع المصري وتقديرا لجهودها المحورية في تطور المجتمع بشكل عام في شتى المجالات، وتأتي هذه الشراكة بهدف دعم مصابي مستشفيات أهل مصر التي تقوم بدور بارز في إعادة وتأهيل المصابين بالحروق ليندمجوا في المجتمع مرة أخرى بأفضل صورة ممكنة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى