أخبارعاجل

“العربية للتصنيع”تسند تصنيع التابلت واللاب توب لمجموعة طلال أبو غزاله الأردنية

وقعت مجموعة طلال أبو غزاله، عقد مع الهيئة العربية للتصنيع المشترك  لأجهزة التابلت واللاب توب وفقا لمعايير الجودة العالمية ،حيث شهد الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع والدكتور “طلال أبو غزاله ،رئيس مجموعة طلال أبو غزاله العالمية ، عبر تقنية الفيديوكونفرنس.

في هذا الصدد، أكد التراس علي خطة العربية للتصنيع لتنفيذ توجيهات الرئيس  عبد الفتاح السيسي  بتعميق التصنيع المحلي وخفض الواردات لوسائل المنظومة التعليمية والتدريب والمعامل الذكية والأجهزة الإلكترونية الحديثة، معربا عن ترحيبه للتعاون مع شركة طلال أبو غزالة ومشيدا بقدراتها  التصنيعية وخبراتها في مجال إنتاج أجهزة التابلت واللاب توب والصناعات الإلكترونية .

وأوضح “التراس” أنه تم الإتفاق علي الخطوات التنفيذية للشراكة وتوطين تكنولوجيا صناعة الأجهزة التعليمية والتابلت واللاب توب وانشاء معامل تدريبية ذكية، مشيرا أن الهيئة العربية للتصنيع تستهدف بهذا التعاون تلبية احتياجات المؤسسات التعليمية والتدريبية داخل مصر ، مع التوسع مستقبلا في أسواق التصدير للسوق الإفريقي والعربي بمنتجات ذات جودة عالية وبأسعار منافسة وفقا لمعايير الجودة العالمية.

وأضاف أن  العربية للتصنيع تساهم في مكونات التصنيع بنسبة كبيرة علي أن تتعاظم نسبة المكون المحلي خلال السنوات المقبلة ،مؤكدا  أنها خطوة هامة لتعميق التصنيع المحلي وتوطين تكنولوجيا صناعة أجهزة التابلت واللاب توب بمصر وللمنطقة العربية والإفريقية.

من جانبه, أشاد الدكتور طلال أبو غزاله ،بالهيئة العربية للتصنيع وما تتميز به من إمكانيات مُتقدمة تؤهلها لتوطين تكنولوجيا الصناعات الإلكترونية الحديثة والقابلة للتطوير والإبتكار  معربا  عن اعتزازه الكبير بالشراكة مع هذه المؤسسة المصرية الرسمية العريقة التي نعتز بتاريخها المصري العربي الوطني ويشرفنا ان تكون جميع قدراتنا المهنية والتقنية في خدمة مصر العرب.

كما أكدت سمر اللباد  نائب رئيس مجموعة طلال أبو غزالة إستعداد المجموعة  لنقل شتي أنواع التكنولوجيا الحديثة بالتعاون المشترك والشراكة مع العربية للتصنيع ،مشيدة بدورها في تعميق نسب المكون المحلي بالصناعة المصرية وحرصها على توطين التكنولوجيا بشكل عام وإنجاز كافة مجالات التعاون بالكفاءة في التوقيتات المطلوبة وفقا لمستويات الجودة العالمية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق