أخبار

انطلاق أول منصة إلكترونية تجمع كافة عناصر منظومة القطاع العقاري في مصر

أطلقت شركة «نوا برو Nawa Pro» للخدمات العقارية – شركة مساهمة مصرية – أول منصة إلكترونية لتحقيق التكامل المعلوماتي على الإنترنت لكل ما يخص القطاع العقاري في مصر، وذلك من خلال جمع كافة مقدمي الخدمات في القطاع العقاري على منصة واحدة للمستهلك النهائي.
وتتميز الواجهة الرئيسية للمنصة بسهولة الاستخدام، حيث تضم 6 قطاعات متنوعة وهي (شركات التطوير العقاري، شركات التمويل العقاري، شركات البناء والتشطيبات، شركات التصميم الداخلي والديكور، شركات الخدمات القانونية، شركات إدارة المنشآت).
وتستهدف منصة «نوا برو Nawa Pro» المبتكرة ربط رواد القطاع العقاري الضخم لإتاحة كافة المعلومات الخاصة بشركاتهم وخبراتهم بطريقة حرفية متكاملة للمستهلك النهائي، حيث تم دعم المنصة بأحدث أدوات التحليل التكنولوجي اعتمادًا على الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات الضخمة لتقديم تجربة غير مسبوقة لمقدمي الخدمات على المنصة أو للمستفيدين منها من الأفراد الباحثين عن مختلف الخدمات والمنتجات في السوق العقاري داخل محافظات ومدن مصر المختلفة.
وبهذه المناسبة، عبّر محمد إبراهيم الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة نوا برو، عن سعادته خلال حفل الإطلاق التجريبي للمنصة في السوق المصري، وقال: “بعد جهود وأعمال بحث سوقية استغرقت 3 سنوات لدراسة وتقييم كل ما يحتاجه السوق العقاري، فإننا نطلق الآن منصة Nawa Pro التي تقدم حلولا مبتكرة وغير مسبوقة لكافة أطراف المنظومة العاملة في السوق العقاري أو الباحثين عن شراء أو بناء أو تشطيب عقاراتهم أو تمويلها أو إنهاء أوراقها القانونية، أو حتى إدارتها من خلال شركات، لذلك سوف تساهم المنصة في سد الفجوة الحالية في نقص المعلومات داخل السوق العقاري وتكون دليلا استرشاديا هاما وضروريا داخل القطاع العقاري في المرحلة المقبلة”.
وأضاف إبراهيم أن السوق العقاري في مصر يمثل ثروة هائلة وشهد حراكا كبيرا على مدار السنوات الماضية، لكن لا تزال هناك حاجة ضرورية وهامة لوجود منصة واحدة تجمع أطراف المنظومة العقارية لتحقيق أفضل تجربة للعملاء الباحثين أو الراغبين في امتلاك عقارات خاصة من المصريين المقيمين في الخارج، حيث تمنح المنصة الفرصة للعميل أن يخوض تجربة البحث عن العقارات وشراء وإرشادهم إلى الجهات القادرة على تقديم الخدمات المالية والقانونية وتشطيب الوحدات في أي موقع داخل مصر وذلك من خلال منصة واحدة دون الحاجة للعناء ومشقة الإجراءات الروتينية المعتادة.
وتابع إبراهيم، أن المنصة تساهم بشكل كبير في دعم وتصدير العقار المصري للأجانب أو المصريين المقيمين في الخارج الباحثين عن تملك عقارات في مصر وليس لديهم ما يرشدهم للقرار الأفضل والإجراءات الأسهل، متوقعًا أن تضم المنصة بنهاية العام الجاري مئات الشركات والمؤسسات ممن يمثلون عناصر منظومة قطاع العقارات سواء مطورين عقاريين أو متخصصين في التشطيبات أو شركات وبنوك تمويل عقاري أو استشاريين قانونيين متخصصين في مجال العقارات أو حتى شركات إدارة المنشآت، بجانب استهداف تسجيل نحو مليون مستفيد من المنصة مع بداية 2022، موضحًا أن المستهدف الوصول إلى 5 ملايين مستفيد خلال السنوات الثلاثة الأولى من إطلاق المنصة بشكل رسمي بعد الفترة التجريبية الحالية.
وأكد أن المنصة لاقت ترحيبا كبيرا من أكبر المطورين العقاريين في السوق المصري الذين وجدوا على المنصة فرصة هامة وقوية لتسويق وبيع مشروعاتهم الجديدة من خلال موقع مباشر قادر على توفير كافة الخدمات لعملائهم بسهولة، معربين عن تفاؤلهم بقيمة التكامل بينهم وبين مقدمي الخدمات لمصلحة العميل النهائي، مشيرًا إلى أن المنصة مع تجارب العملاء المتكررة سوف تمثل أهمية كبير لكافة مقدمي الخدمات في السوق العقاري واحتياجاته في مختلف المواقع على مستوى الجمهورية، وذلك من خلال تحليل البيانات التي تقوم بها المنصة للوصول لأفضل تجربة وقيمة مضافة يمكن تقديمها للعميل ومقدمي الخدمات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى