أخبارتقارير

تعرف على أوضاع الشركات الناشئة في المنطقة من خلال تقرير MAGNiTT و500 Startups

أطلقت MAGNiTT، منصة المتخصصة  للشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالتعاون مع 500 Startups، إحدى أكثر شركات رأس المال المخاطر نشاطاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اليوم تقريرهما الأول المشترك حول “حالة الشركات الناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019”.

وتضمن التقرير نتائج استطلاع شمل أكثر من 100 من مؤسسي الشركات التقنية الناشئة سريعة النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ممن تلقى جولة استثمارية واحدة على الأقل من شركة 500 Startups. وتمثل الهدف من الاستطلاع في تحديد اتجاهات التمويل في المرحلة الأولية وما قبلها بين الشركات الناشئة التي تعتمد على التكنولوجيا، وتسليط الضوء على التحديات التي تواجه تأسيس وتشغيل شركة ناشئة. ويُبرز التقرير المستوحي من تقرير “حالة الشركات الناشئة في الجولة الأولى من رأس المال” الاتجاهات الرئيسية في عمليات المؤسسين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

قال حسن حيدر، الشريك الإداري في Startups 500: “نحن سعداء بإطلاق تقرير “حالة الشركات الناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” بالتعاون مع MAGNiTT إن استثمارنا في أكثر من 100 شركة ناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شهادة على التزامنا بمهمتنا المتمثلة في اكتشاف ودعم رواد الأعمال الأكثر موهبة في العالم، ومساعدتهم على إنشاء شركات ناجحة على نطاق واسع، وبناء نظم إيكولوجية عالمية مزدهرة. وباعتبارنا شركة رأس المال المخاطر الأكثر نشاطاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث عدد الاستثمارات، نفتخر بتقديمنا رؤى دقيقة حول وجهات نظر المؤسسين في المنطقة”.

من جانبه، قال فيليب بحوشي، مؤسس MAGNiTT، منصة البيانات المتخصصة للشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “إن أهمية شفافية البيانات والرؤى المستندة إلى البيانات تتمثل في دعم صناّع القرارات الرئيسيين على المستوى الحكومي لتحقيق نمو مستمر في النظام الإيكولوجي”. وكان هذا حجر الأساس للتقرير الأول، وتتطلع الشركة إلى توسيع نطاقه ليشمل جمهوراً أوسع بمرور الوقت.

ويقدم التقرير رؤى مستندة إلى البيانات في اتجاهات عدة مجالات رئيسية تشمل التمويل، والخروج، وتوظيف المواهب، واستراتيجيات النمو، بالإضافة إلى التحديات التي تواجه عمليات تأسيس وتشغيل شركة ناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

  1. 1. التمويل: من بين أكثر من 100 شركة ناشئة شملها الاستطلاع، جمعت 86% من الشركات مؤخراً جولة أولية في المنطقة، فيما قالت 71% منها أن التحدي كان متمثلاً في جمع التمويل المخاطر. واستغرق الأمر سبعة أشهر في المتوسط لإغلاق الجولة الأولى. ومن المثير للاهتمام، أن 47% من الشركات في محفظة 500 Falcons أكدت أنه “كان هناك صعوبة نوعاً ما في جمع التمويل”، بينما قالت 67% أنه تعين عليها الاستعانة بـ 10 مستثمرين لجمع تمويل إضافي. وفي هذا السياق، وعند البحث عن مستثمر رئيسي، أشار المؤسسون إلى أنه كان من المهم بمكان أن يكون لديك شبكة مستثمرين ذات اتصالات جيدة.
  2. 2. الخروج: مع النمو السريع للشركات التي تعتمد على التكنولوجيا في المنطقة وجذبها اهتمام المستحوذين المستقبليين إقليمياً وعالمياً، أبرز الاستطلاع أن 57% من المؤسسين يتوقعون الخروج من الشركات الناشئة خلال 5 سنوات، مع “تأكد” 59% منهم من إنشاء شركة بقيمة خروج تبلغ 100 مليون دولار أمريكي. وشهدت شركة 500 Startups حتى الآن عدة عمليات خروج لشركات تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، ومنها شركة Wrappup إلى شركة Voicera وشركة Harmonic إلى شركة Match Group.
  3. 3. التوظيف: عندما تم سؤال المؤسسين عن أهم ثلاثة أشياء أبقتهم مستيقظين في الليل، ذكر 62% منهم أن توظيف المواهب المناسبة كان أحد التحديات الرئيسية. ومن الواضح أن الشركات الناشئة واجهت عقبات رئيسية لتوظيف مواهب عالية الجودة كان أولها الافتقار إلى المهارات المتخصصة في بعض القطاعات، وثانيها عدم قدرتها على المنافسة فيما يخص الرواتب.
  4. 4. استراتيجيات النمو: عادة ما يتم التفريق بين الشركات الناشئة ذات النمو المرتفع والشركات الصغيرة والمتوسطة SMEs لاختلاف تركيزهما كعمل. ويعد التوسع النقطة الرئيسية هنا، حيث ركز 81% من المؤسسين على تحسين النمو عوضاً عن التركيز على الربحية كعمل تجاري. وعند النظر بشكل خاص في عمليات الشركات الناشئة، كشفت النتائج أن 84% من الشركات الناشئة المموّلة تمتلك فرقاً تقنية داخلية تساعدها على تنويع المنتجات والخدمات ودفع الشركة نحو النمو.

ويعد هذا التقرير أول تقرير من نوعه في المنطقة من حيث دراسة وجهات نظر المؤسسين. ويقول بحوشي: “إن العديد من التقارير التي نشرتها MAGNiTT قد ركزت على التمويل، مع الاتجاهات الجغرافية والصناعية. ولكن هذا التقرير يستكشف بعمق رحلة المؤسسين والتحديات التي يواجهونها. ونأمل أن يكون هذا التقرير مصدر إلهام لصناع القرار وأن يصبح أساساً للدراسات المستقبلية في هذا المجال”.

 

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق