أخبار

“دل تكنولوجيز” تطرح حل “يونيفايد ورك سبيس” في مؤتمرها بلاس فيجاس

بعد أن أصبح مفهوم “بيئة العمل المستقبلية” حقيقة ماثلة بالنسبة للشركات والمؤسسات حول العالم، تبرز هناك حاجة ملحة لتلبية الاحتياجات المستجدة للموظفين، ومن ضمنها المرونة في العمل والتعاون والابتكار في أي زمان ومكان وبالطريقة التي يرغبونها. ينبغي على الشركات توفير هذا النوع من بيئة العمل لجذب أنظار المواهب الجديدة نحوها، والحفاظ على مستوى أداء وإنتاجية وأمن موظفيها الحاليين من خلال  تزويدهم بأجهزة مصممة على نحو يتماشى مع احتياجاتهم. ومع ذلك، غالباً ما تواجه إدارات تكنولوجيا المعلومات صعوبة في التركيز على طرح مبادرات تحولية في تجربة عمل الموظفين، نظراً لأن فريق تكنولوجيا المعلومات يقضي معظم وقته منشغل في إنجاز العديد من مهام الأعمال المختلفة، مثل تهيئة وتطبيق أجهزة الكمبيوتر،  والرد على الطلبات الواردة إلى مكتب المساعدة والمراقبة واستكشاف الأخطاء وإصلاحها.

وتسعى “دل تكنولوجيز” اليوم من خلال طرح حل “يونيفايد ورك سبيس” الذي أعلنت عنه في مؤتمرها السنوي بلاس فيجاس إلى مساعدة إدارات تكنولوجيا المعلومات على إحداث تحول جذري في تجربة تعامل المستخدم النهائي. ومن شأن هذا النهج التصوري لحوسبة المستخدم النهائي أن يتيح للموظفين تجربة عمل خالية من العوائق وجاهزة للتطبيق الفوري، في حين أنها تدعم إدارات تكنولوجيا المعلومات بحلول مؤتمتة ومفتوحة وذكية لإتاحة قدرات إدارة موحدة استثنائية. وستحدث  منصة “يونيفايد ورك سبيس” من “دل تكنولوجيز” تغيراً جذرياً في الطريقة التي يتبعها مسؤولو تكنولوجيا المعلومات أثناء مساعدة ودعم قدرات المستخدمين النهائيين، من حيث اختيار وتهيئة وتأمين وإدارة ودعم الأجهزة، من خلال الاعتماد على خدمات وحلول مرنة وقابلة للتطوير والتكامل مع أي بيئة للعملاء، بصرف النظر عن نوع ننظام التشغيل والجهاز والبيئة السحابية .

فال جف كلارك، نائب رئيس المنتجات والعمليات لدى شركة “دل تكنولوجيز”، “تخيل أن هناك حل ذكي يعرفك على  الأجهزة والتطبيقات اللازمة لموظفيك استناداً إلى استخداماتهم المحددة. وتخيل أيضاً أن هناك حل آخر يتولى مهام تقديم هذه الأجهزة المصممة وفق أغراض محددة مباشرة إلى المستخدم النهائي، وذلك بعد أن يتم تعريف تلك الأجهزة  مسبقاً، وتثبيت كافة التطبيقات وبرامج الحماية الأمنية المطلوبة عليها من دون الحاجة لأي تدخل من قبل مختصي تكنولوجيا المعلومات. والآن، تخيل أن الحل ذاته يعمل بشكل استباقي على مساعدة المستخدم النهائي في تصحيح الأعطال اليومية ذات الصلة بتكنولوجيا المعلومات، مثل إعادة ضبط كلمة المرور والدخول إلى التطبيقات وفقدان الاتصال بالشبكة الخاصة الافتراضية.” وأضاف، “هذه هي مزايا وخصائص ’يونيفايد ورك سبيس من دل تكنولوجيز‘، الذي يعد بمثابة الحل الأكثر شمولاً وتكاملاً، والقادر على مساعدة مسؤولي تكنولوجيا المعلومات في تهيئة وتأمين وإدارة ودعم جميع الأجهزة عن طريق السحابة.

يلعب حل “يونيفايد ورك سبيس” من “دل تكنولوجيز” دوراً فاعلاً في جعل عملية التحول الجذري لنهج عمل موظفي العملاء إلى واقع ملموس من خلال تمكين إدارات تكنولوجيا المعلومات من تبسيط المهام التي تستغرق وقتاً طويلاً، والمعقدة، والتي تعد في الوقت ذاته مهمة وحيوية، وذلك من خلال تزويدها بالإمكانات التي تتيح لها وضوحاً فائقاً وتصورات وقدرات أتمتة محسّنة. وتتيح المنصة الموحدة للعملاء البدء من أي مجال يحتاجون فيه إلى أكبر قدر من المساعدة – سواء كان ذلك في عملية الاختيار أو التهيئة أو الحماية الأمنية أو الإدارة – ثم ينتقلون إلى المرحلة الثانية من حيث الأولوية، إلى أن يستكملوا كلياً تجربة التعامل مع حل ’يونيفايد ورك سبيس” من أجل تعزيز قدرات إدارات تكنولوجيا المعلومات والموظفين على حد سواء.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى