أخبار

سيسكو : نمو مشروعات التحول الرقمي بمقدار3 أضعاف خلال كوفيد 19

 أصدرت AppDynamics التابعة لشركة سيسكو اليوم نتائج بحث عوامل التحول في عام 2021: ازديادا الطلب على حلول مراقبة النظم الشاملة ضمن الإصدار الحديث من دراستها البحثية العالمية التي تركز على استكشاف التأثير التسريع للتحول الرقمي الذي حدث استجابةً لانتشار وباء كوفيد-19 وتداعياته على خبراء التكنولوجيا حول العالم. وتكشف النتائج عن زيادة كبيرة في تعقيد تقنية المعلومات بسبب الحاجة إلى الابتكار العاجل والانتشار التقني الناتج عن انتشار الوباء. ويسلط البحث الضوء على الحاجة الملحة لإمكانات المراقبة الشاملة لدى الشركات لمساعدة خبراء تقنية المعلومات على إدارة منظومة تقنية المعلومات والحصول على المعلومات الواضحة في خضم بحر من البيانات ومراقبة الجوانب الأكثر أهمية في أعمالهم.

أدى التحول إلى نماذج الأعمال الرقمية أولاً للتغلب على العاصفة التحولية وتقليل الأثر التجاري لانتشار وباء كوفيد-19 إلى وضع خبراء تقنية المعلومات في طليعة فرق الاستجابة ضمن شركاتهم. ووفقاً للبحث، أجبر هذا التغيّر الشركات على تسريع مشاريع التحول الرقمي بمقدار 3 أضعاف. وليس من الغريب أن التقنيون وجدوا أنفسهم تحت ضغط كبير، حيث ورد في نتائج البحث أن 89% منهم يشعرون بضغط هائل في العمل و84% منهم اعترفوا بصعوبة التوقف عن العمل. علاوةً على ذلك، أعرب العديد من خبراء تقنية المعلومات عن شعورهم بالإحباط بشأن العمل (81%) ومعاناتهم من مستويات متزايدة من الصراع مع الزملاء (63%).

كما سلط البحث الجديد الضوء على أن التحول الرقمي السريع أضاف تعقيدات تقنية كبيرة في جميع أقسام تقنية المعلومات، وذكر خبراء المجال العوامل التالية كأسباب رئيسية:

  • مجموعة جديدة من الأولويات والتحديات (80%)  مثل التعقيد وأمن البيانات وأمن الشبكة. 
  • التوسع التقني ومزيج التقنيات القديمة وتلك القائمة على السحابة (78%).
  • تسريع الحوسبة السحابية (77%).
  • حلول المراقبة المتعددة وغير المتصلة (74%).

أدى هذا الارتفاع الكبير في تعقيد تقنية المعلومات إلى زيادة هائلة في كمية البيانات التي نتجت عبر مختلف منافذ منظومة تقنية المعلومات، بدءاً من التثبيت وحتى البنية التحتية والشبكة والأمن. ومع هذا التعقيد الإضافي، أشار 85% من خبراء المجال أن الاختراق السريع للفوضى التي تسببت بها أحجام البيانات المتزايدة باستمرار لتحديد الأسباب الجذرية لمشاكل الأداء، سيمثل تحدياً كبيراً العام المقبل. وقال 75% ممن شملهم البحث أنهم يكافحون لإدارة “فوضى البيانات” الهائلة وأنهم بأمس الحاجة إلى حل موحد لتمكين الاطلاع ومراقبة التغيّرات الحاصلة في الوقت الفعلي في مختلف جوانب منظومة تقنية المعلومات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى