أخبار

«في إم وير» تسلط الضوء على أهمية التطبيقات في التحول الرقمي 

تشارك «في إم وير» في قمة المستقبل الرقمي التي تستضيفها هيئة أبوظبي الرقمية، وتستعرض الشركة أحدث حلولها لدعم عملية التحول الرقمي مع تسليط الضوء على الطبيعة المتغيرة للتطبيقات.

وفي سياق مشاركتها في المناسبة، ألقى جو باجلي، نائب الرئيس والمدير التنفيذي التقني في «في إم وير» لمنطقة الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا، كلمة رئيسية تطرقت إلى الطبيعة المتغيرة للتطبيقات ودورها المحوري في التحول الرقمي.

وأوضح باجلي أن أسلوب تطوير التطبيقات يخضع في الوقت الراهن إلى تغيرات كبيرة تقودها الحوسبة السحابية والجيل الخامس والذكاء الاصطناعي وتقنيات الحوسبة الطرفية، والتي ستتيح فرصًا كبيرة لدعم عملية التحول الرقمي باستخدام التطبيقات. وأضاف باجلي أن على المؤسسات التفكير بأسلوب مغاير عند بناء وتشغيل وتأمين التطبيقات في الوقت الذي تتعامل فيه مع فرصة إنتاج تجارب أفضل لصالح المواطنين.

تأتي مشاركة «في إم وير» في هذا الحدث على خطى شراكتها القائمة مع هيئة أبوظبي الرقمية. ففي وقت سابق من هذا العام، أعلنت «في إم وير» وهيئة أبوظبي الرقمية على تعاون مشترك تستفيد بموجبه الهيئة من مجموعة حلول «في إم وير»، بما في ذلك حلول رقمية ترفد منصة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة (تم).

وبفضل الابتكارات الذي تقودها حكومة أبو ظبي، فازت الإمارات العربية المتحدة بتصنيفها من بين الدول الثلاث الأولى على مؤشر الابتكار العالمي 2019 لمنطقة غرب آسيا وشمال أفريقيا.

حيث يُنظر على نطاق واسع إلى القدرة على تطوير وتشغيل تطبيقات آمنة في سائر أنحاء البيئات السحابية على أنها ناحية مهمة وحساسة لأجل تلبية الموجة المقبلة من التحول الرقمي الذي أصبح أولوية قصوى لدى المؤسسات في دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط الكبير.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى