مقالات

محمد لطفي يكتب : علامة استفهام

الحمد لله منً علينا الله بدورة من أنجح دورات معرض Cairo ICT رغم التحديات ، دورة مرت بحلوها ومرها ليسطر التاريخ شهادة جديدة تضاف إلى تاريخ المعرض الذي تحدى الصعاب في دورة 2011 و دورة 2013 ودورة هذا العام .

فاليوم يسدل الستار على الدورة 24 من المعرض ليبدأ أسامة كمال وفريق عمله الذي لم يتوانى في بذل قصارى جهده والاستعداد لدورة جديدة بعد أن اشاد بدورة هذا العام القاصي والداني ويكفي افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لدورة العام الحالي لتضاف إلى السجل الحافل للمعرض .
ويبدأ أسامة كمال في أن يستعد مع فريق عمله للاحتفال باليوبيل الفضي العام المقبل خلال الفترة من 21-24 نوفمبر 2021 ، ورغم النجاحات التي تحققت على أرض الواقع تطل علينا عدة اسئلة كثيرة ومنها :
– ألم يكن من الأجدى مشاركة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ليعرض الرئيس التنفيذي الجديد خطته أمام الرئيس ؟
-ألم يكن من الأجدى أن تشارك الهيئة القومية للبريد ورئيسها الجديد ليعرض خطط الهيئة أمام الرئيس ؟
ألم يكن من الأجدى أن تشارك هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” ليعرض رئيسها الجديد ايضا خطته لتنمية الصناعة ؟
ألم يكن من الأجدى أن تتواجد الشركة المصرية للاتصالات وسط المنافسين لاستعراض امكانياتها ورؤيتها خاصة وأنها المشغل الوطني لخدمات الاتصالات ؟

كل هذه اسئلة مشروعة تستوجب الإجابة خاصة بعد أن شاهدت معالي وزير الاتصالات الدكتور عمرو طلعت يتبارى أمام الكاميرات وعدسات المصورين خلال افتتاح Cairo ICT متحديا فيروس كورونا اللعين الذي كان السبب وراء احتجاب الوزارة عن دورة هذا العام ، ربما لديه اسبابه المقنعة .
على اي حال يظل معرض القاهرة الدولي للتكنولوجيا والمعارض المصاحبة له واقع حقيقي يشهد به الجميع ويستشهد به ، فتاريخ المبادرات التي انطلقت من المعرض كفيلة بذلك .

وللحديث بقية إن كان في العمر بقية

 

 

رئيس تحرير مجلة ICTBusiness

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى