أخبار

هواوى تفتتح أول جامعة تعمل بنظام التعليم الذكي بالعاصمة الإدارية الجديدة

أعلنت اليوم كل من الجامعة الكندية وشركة هواوى العالمية عن افتتاح أول جامعة تعمل بنظام التعليم الذكى في شمال افريقيا بمقر الجامعة الجديد في العاصمة الإدارية الجديدة. شهد الاحتفال كل من وزير التعليم العالى والبحث العلمى الدكتور خالد عبد الغفار ووزير التعليم الكندى والدكتور مجدى القاضى رئيس مجلس الإدارة للشركة المنفذة للجامعة ودني ليو رئيس قطاع المشروعات لشركة هواوى ولفيف من الأساتذة بالجامعات الأجنبية.

جاء التعاون بين هواوى والجامعة الكندية بالعاصمة الإدارية الجديدة من خلال بناء بنية تكنولوجية تحتية للجامعة تشمل حزمة من الحلول المتخصصة والمميزة والتقنيات الفائقة والحلول المبتكرة فى مجال التعليم الذكى باستخدام تكنولوجيا الحوسبة السحابية بتقنية جديدة تنفذها هواوي لأول مرة في مصر و شمال أفريقيا .

وقد أشاد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى خلال لقائه مع قيادات هواوي بالبنية التحتية المعلوماتية العالمية التي قدمتها هواوى لأول جامعة عالمية في العاصمة الإدارية الجديدة. مضيفا ان مثل هذه المشروعات التي تطور من البنية التحتية والتكنلوجية تعد رسالة واضحة من داخل العاصمة الإدارية لخطوات مصر الحثيثة في التعليم.

وتقدم هواوى خدماتها للجامعة الكندية والتى تعتمد على الحلول المبتكرة والمتطورة فى مجال التعليم الذكى من خلال اعتمادها على أحدث تقنيات الالياف الضوئية والتى ستحدث طفرة فى مجال تطوير التعليم، خاصة لما يميز هواوى بكونها أبرز الشركات المتميزه فى تقديم حلول تكنولوجيه خاصة بمجال التعليم الذكى عالميا في خطوة قوية لجعل مصر مركز للتقنيات الحديثة العالمية في مجال التعليم الجامعي.

وتشمل البنية التحتية المقدمة من هواوى فى مجال التعليم الذكي داخل العاصمة الادارية حلولا خاصة بالاتصال والشبكات، حيث تقدم الشبكة اللاسلكية التي تغطي كامل الحرم الجامعي (داخلي وخارجي) وكذلك كافة وسائل الاتصال اللاسلكي والمتصل بالإنترنت .

وتقدم هواوى ايضا وسائل خاصة بالتأمين الإلكترونى وأمن المعلومات وغيرهم من الحلول التى ستقدم من خلال الحوسبه السحابية والتى ستجعل الجامعة الكندية أكبر جامعة تقدم التعليم الذكي فى أحدث صوره، حيث ستتاح كافة المواد التعليمية من خلال السحابة المطوره المقدمة من هواوى .

أعرب د ني ليو مدير قطاع المشروعات هواوي مصر للتكنولوجيا عن سعادته بالتعاون المشترك مع جامعة دولية في حجم الجامعة الكندية، مؤكدا أن هواوي تفخر بالعمل داخل العاصمة الادارية الجديدة، حيث توفر هواوى تكنولوجيا التعليم الحديث المتطور والمستند إلى التعاون بين مجموعات متعددة من الأفراد ، دون الاعتماد على تواجد جغرافى فى منطقة واحده، بالاضافة إلي المساهمة فى مشاركة المعلومات والوسائط المتعددة وكافة الادوات الخاصة بالتعليم الذكي.

و من جانبه اثنى الدكتور مجدي القاضي، رئيس الجامعة الكندية بالقاهرة على الدور الرائد الذي لعبته هواوي في الجامعة حيث قامت بتزيود الجامعة وفصولها الدراسية ومعاملها بتقنيات فريدة من نوعها تعكس التطور التكنولوجي العالمي في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشيرا ان حلول هواوى المستخدمة في الجامعة الكندية تعد المرة الأولى لاستخدامها في قطاع التعليم في منطقة شمال أفريقيا فى جميع أنحاء إفريقيا، حيث لا يقدم هذا الحل التكنولوجى المتطور مجرد ترشيد لاستهلاك الطاقة لمعدات التكنولوجيا فقط ، بل يساعد أيضًا حل هواوى المتميز الجامعة على توفير الخدمات بأقل قدر من الموارد، وبالتالي توفير التكلفة طوال عمل هذه المؤسسه، خاصة وأنه أحد الحلول القابله للتطور عبر الزمن، مما يمكن الجامعة من الحفاظ على التحكم في التكاليف وإعادة استخدام البنية التحتية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى