أخبار

وزارة الاتصالات تشارك في ورشة العمل الإقليمية حول الإدارة الذكية للمياه

نظم المكتب الإقليمي العربي التابع للاتحاد الدولي للاتصالات، بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، ورشة عمل إقليمية حول الإدارة الذكية للمياه.

وخلال ورشة العمل، تم عرض نتائج مشروع الإدارة الذكية للمياه الجوفية في مصر وتسليط الضوء على بعض التحديات الرئيسية التي تواجه إدارة المياه والحلول المقترحة لمواجهتها، خاصًة في مجال الزراعة، كما تم تقديم مقترحات للارتقاء بالجهود الرامية إلى الاستفادة من إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي في إدارة المياه في المنطقة العربية.

وشاركت الإدارة المركزية للتنمية المجتمعية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في ورشة العمل، كما أدار مشروع التنمية الشاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابع للإدارة جلسة “الابتكار في استخدام التكنولوجيات الناشئة للمياه في مجالات الري والزراعة”.
وخلال الجلسة، تم استعراض أدوار الشركاء في المشروع، حيث قامت وزارة الري بالتعاون مع مركز المعلومات بمشروع التنمية الشاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالربط التكنولوجي وتجميع البيانات الواردة من آبار المياه الجوفية على مدار العام، ذلك عن طريق تطوير موقع وتطبيق لمتابعة البيانات الواردة من بئر سرياقوس بمحافظة القليوبية بشكل حي والتي استفاد منها الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات فيما بعد بإدخال تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي للمشروع عن طريق وضع نموذج للتنبؤ بأنماط استهلاك ومستويات المياه الجوفية بناء على البيانات التي تم تجميعها خلال عام 2019 من بئر سرياقوس الجوفي.

كما تم إنشاء بوابة معرفية تضم خبراء والهيئات المعنية، على منصة بوابات المعرفة المجتمعية “كنانة أونلاين” وذلك لرفع الوعي بأهمية إدارة الموارد المائية.

وأكد المشاركون في المؤتمر على ضرورة استمرار الجهود المبذولة من خلال مشروعات مماثلة تستخدم الحلول التكنولوجية والذكاء الاصطناعي لمجابهة التحديات والحفاظ على مستقبل المياه في مصر وتعزيز إدارة الموارد المائية بالشكل الأمثل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى