أخبار

وزيرة التخطيط : الذكور الأكثر تضررًا في أزمة كورونا

قالت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن الذكور هم الأكثر تضررًا في أزمة كورونا؛ لأنهم الأكثر اشتغالًا في قطاعات تجارة الجملة والتجزئة الصناعة والنقل والتخزين والمطاعم والفنادق، ولكن النساء يتقدمن الصفوف الأمامية في مجال التمريض، فضلًا عن صعوبة الانتظام في العمل نتيجة إغلاق الحضانات والمدارس الفترة الماضية.

حيث نشرت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية عبر منصاتها على صفحات التواصل الاجتماعي انفوجراف متضمن أن المشتغلون في الأنشطة الاقتصادية الأكثر تضرًار من أزمة كورونا هم المشتغلون بقطاعات تجارة الجملة والتجزئة وعددهم 3.7 مليون مشتغل، وقطاع الصناعة وعددهم 3.6 مليون مشتغل، وقطاع النقل والتخزين وعددهم 2.3 مليون مشتغل، وقطاع المطاعم والفنادق وعددهم 850 ألف مشتغل.

وأكدت السعيد أنه لابد أن يكون هناك استراتيجية ورؤية متكاملة طويلة المدى للتعامل مع العمالة غير المنتظمة في مصر لكل الوزارات والجهات المعنية.
جاء ذلك خلال رئاسة الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية للاجتماع الأول لمجموعة العمل الخاصة بالاستراتيجية الوطنية للتعامل مع العمالة غير المنتظمة المنعقد عبر خاصية الفيديو كونفرانس، لمتابعة آخر المستجدات في ملف دعم العمالة.
وحضر الاجتماع الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، و نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، ومايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، ود. جيهان صالح، مستشار رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية، وأسامة الجوهري، مساعد رئيس مجلس الوزراء، ورئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ، المهندس مدحت مسعود، رئيس القطاع المركزي للتنمية المجتمعية والبشرية بجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، د. ياسر الشربيني معاون وزير القوى العاملة، المهندس عبد المطلب عمارة، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية لتطوير المدن، شريف عاشور، وكيل محافظ البنك المركزي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق