أخبار

AUC تعلن عن الفائزين بمسابقة#TweetRight

أعلنت الجامعة الأمريكية بالقاهرة أسماء الفائزين بجائزة مسابقة#TweetRight والتي قام بتنظيمها برنامج القراءة المشتركة التابع لأكاديمية الفنون الليبرالية بالجامعة بالتعاون مع تويتر. فاز فريق الطلاب @Justnewsauc بجائزة تويتر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للابتكار ومنحة للإعلانات عبر تويتر بقيمة 5000 دولار لصالح عمل طلابي. وحصل فريق @PowerKnoweldge7 على جائزة تويتر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للابتكار لحصوله على المركز الثاني. أتاحت المسابقة الفرصة للطلاب لتكوين فرق وإنشاء حساب عبر تويتر للتغريد بهدف الكشف عن الأخبار الكاذبة والمعلومات المضللة (وهي من الموضوعات المستوحاة من الرواية المختارة لبرنامج القراءة هذا العام، فهرنهايت 451). تتضمن الموضوعات أيضا التي تتناولها الرواية الأخبار الكاذبة والمعلومات المضللة، والرقابة، والمعرفة والسلطة، والامتثال والفردية والتفاعل البشري في عصر التكنولوجيا الرقمية. تم اختيار أفضل التغريدات من حيث الإبداع، والمشاركة والتفاعل. ضم فريق التحكيم جورج سلامة، خريج الجامعة لعام 2005، وهو رئيس السياسات العامة والعلاقات الحكومية بشركة تويتر لمنطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، وستيفاني فيلسبرجر، باحث أول بمركز إتاحة المعرفة من أجل التنمية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.

قام الطلاب فريدي إسكاروس وكارول زكي وجوي ونيس وفرح عبد السلام ورولا عمرو بإنشاء الحساب الفائز بالمركز الأول @Justnewsauc بهدف إظهار مدى سرعة انتقال الأخبار الكاذبة وزيادة الوعي بضرورة التحقق من مصداقية مصادر الأخبار على وسائل التواصل الاجتماعي. أنشأ الطلاب حسابًا لنشر المعلومات المضللة وأوضحوا في مقدمته أنه ليس مصدرًا موثوقًا للأخبار. وقال إسكاروس: “وجدنا أن البعض أعاد تغريد الأخبار الهزلية والمغلوطة التي كتبناها والبعض الآخر صدقها بالفعل. إن المشكلة الرئيسية التي نواجهها على وسائل التواصل الاجتماعي هي أن الناس يصدقون أي شيء يقرؤونه حتى لو كان مزحة.”

أما الفريق الفائز بالمركز الثاني @PowerKoweldge7 فقد هدف إلى نشر معلومات حقيقية وصحيحة حول مشكلات مثل ندرة المياه والختان في مصر. يتكون الفريق من أربعة طلاب هم لوسيندا فهمي، وآية الشناوي، وميادة متولي و سلمى ياسين. قالت فهمي: “أنا سعيدة للغاية لأننا لم نتوقع الفوز. شعرنا أن مسؤوليتنا هي نشر المعلومات الصحيحة وبعد الفوز بالجائزة، نشعر بمزيد من المسؤولية وسنستمر في نشر المعلومات المفيدة وزيادة الوعي بالقضايا الهامة في مصر ووسائل معالجتها.”

يرى سلامة أن التعاون بين تويتر والجامعة الأمريكية بالقاهرة يسلط الضوء على أهمية محو الأمية الرقمية كعنصر أساسي في تعليم الشباب، حيث قال: “من خلال هذا المشروع، نهدف إلى تطوير مهارات القراءة والكتابة الرقمية للطلاب من خلال التركيز بشكل رئيسي على مكافحة انتشار المعلومات المضللة وإدراك مسئوليتهم ببث المعلومات على شبكة الإنترنت.”

قال سلامة: “نؤمن بأن من الممكن أن يؤثر التبادل الواسع للمعلومات إيجابيا على العالم. نحن نعمل على استخدام القوة الإيجابية لـتويتر من خلال المشاركة المدنية والشراكات المثيلة لشراكتنا مع الجامعة الأمريكية بالقاهرة. أوضح سلامة إنهم يعملون على تقديم برامج تهدف إلى تمكين مستخدمي تويتر من تنمية تفكيرهم النقدي وتوفير موارد لهم لتحسين تجربتهم على الإنترنت كجزء من جهود تويتر لمحو الأمية الإعلامية العالمية.

 

مج التي تركز على الطلاب بشكل أكبر.”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق