عاجل

iRead تعلن أسماء الفائزين بمسابقتي القصة القصيرة والمعالجة السينمائية

ضمن فعاليات الدورة الحادية والأربعين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، تحتفل مبادرة iRead بإعلان النتائج النهائية للأعمال الأدبية المشاركة في مسابقة iRead Awards بعد أن قامت المبادرة سابقاً بتوقيع بروتوكول تعاون مع مهرجان القاهرة السينمائي. وتتكون المسابقة من شقين، المعالجة السينمائية والقصة القصيرة، ويبلغ مجموع جوائز المسابقة 50 ألف جنيه. يشارك المتسابقون بأعمالهم في أي نوع من أنواع الدراما سواء رومانسي، اجتماعي، رعب، تشويق وغيرها. وتستهدف المسابقة الأعمال التي لم يتم نشرها من قبل أي وسيلة مطبوعة أو مسموعة.

قال محمد حفظي رئيس مهرجان القاهرة السينمائي قائلًا: “أن تملك القدرة على صياغة قصة قصيرة مؤشر مهم يدل على إمكانية حكي فيلم، سواء كان طويلاً أو قصيراً، أو مسلسل بالضرورة، ونسعى دائماً من خلال مهرجان القاهرة إلى تسليط الضوء على كل العناصر التي تغذي الصناعة السينمائية في العالم العربي، و السيناريو المقتبس من رواية واحد من أهم العناصر التي تضمن أفلاماً تحكي قصصاً تستحق الرواية. وحرصاً منا في مهرجان القاهرة على تأسيس مواهب التأليف ودعمها، فهذا يجعلنا فخورين بإطلاق مسابقة iRead Awards ضمن الدورة الـ41 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، بهدف اكتشاف وتشجيع ودعم هذه المواهب “.

وقالت المهندسة إنجي الصبان الرئيس التنفيذي لشركة فيكتوري لينك والشريك في مبادرة iRead، أن هذه المسابقة جاءت فكرتها في المقام الأول دعمًا لدور الثقافة في المجتمع المصري، وسعيًا من فيكتوري لينك لنشر الوعي، وإختيار مواهب جديدة تضيف للمناخ الثقافي المصري ثراءاً وتدعم قيمه، وأضافت المهندسة إنجي الصبان أن دور التكنولوجيا لا ينفصل عن الدور الثقافي، بل على العكس فكلاهما يجب أن يكون مكملًا للآخر.

وأضافت الكاتبة شيرين راشد، المدير العام لشركة إيفلوشن وصاحبة مبادرة iRead ، أن المسابقة تستهدف تسليط الضوء على القدرات الفنية والإبداعية للكتاب والمؤلفين المستقبليين من جميع الأعمار، باعتبار الفن قوة مصر الناعمة، ووسيلتها لرفع مستوى الوعي الثقافي وتحسين الفكر الإجتماعي.

وأضاف الكاتب والسيناريست أحمد مراد معلقاً على المسابقتين: “تغذية الأدب والسينما بأقلام جديدة متطورة قادرة على تحريك المياه الراكدة، ومن ثم إثراء الوعي هو مهمة أجدها في أهمية القراءة ذاتها، حيث اختبار المواهب هي الخطوة الأساسية لتحفيز واكتشاف نجيب محفوظ جديد لهذا العصر”.

قام أعضاء لجنة التحكيم الخاصة بمسابقة المعالجة السينمائية المتكونة من أعضاء بارزين في مجال الكتابة وصناعة السينما بتقييم دقيق للأعمال المتقدمة وتضم اللجنة المخرج السينمائى والمؤلف تامر محسن، والفنانة الأردنية صبا مبارك، والفنان التونسي ظافر العابدين، والمحلل السينمائي علاء كركوتي رئيس مجلس الإدارة والشريك المؤسس لشركة MAD Solutions والكاتب والسيناريست أحمد مراد.

وعلّق المخرج السينمائى والمؤلف تامر محسن قائلا: “تحويل النصوص الأدبية إلى سيناريوهات يكمن في أنها تتعامل مع موهبة وحرفة كتابة السيناريو كفن قائم بذاته، هذا النوع من الكتابة للسينما تظهر فيه مهارة السيناريست في انتقاء النص الأدبي والقدرة على قراءته قراءة دقيقة وتفهم تحدياته، من أجل تحويله من وسيط مقروء إلى وسيط مرئي أو مسموع، ففن السينما لا يعتمد فقط على أهمية ما نحكي، ولكن أيضاً كيف نحكيه.”

قالت الفنانة الأردنية صبا مبارك: “شغلت لعدة مرات منصب عضو لجنة تحكيم مسابقات أفلام، ولكن تجربة خوض نفس التجربة مع كتابة سيناريو مقتبس من عمل أدبي أمر مختلف ومثير، خاصة وأنني شخص محب للقراءة وخاصة الروايات، ومع صحوة موجة تحويل الروايات لأعمال سينمائية، قد تفيدني المسابقة أيضاً كمنتجة في التعرف على حكايات جديدة بمنظور كاتب سيناريو شاب تحمسني لتقديمها كفيلم سينمائي.”

وأضاف الفنان التونسي ظافر العابدين: “إنه لشرف كبير اختياري كعضو لجنة تحكيم في مسابقةAwards iRead لكتابة سيناريو مقتبس من إحدى الروايات، خاصة بعد ارتباطه بأيام القاهرة لصناعة السينما، وبما أن القصة والسيناريو هما البذرة الأولى في صناعة السينما والتلفزيون، فتواجدي في تلك المرحلة ومواكبتي المستمرة لمستحدثاتها، سيكون بالتأكيد مورداً لأفكار ومشاريع مختلفة يقدمها جيل صاعد قادر على ضخ دماء وأفكار جديدة في أحدى أهم مراحل صناعة السينما”.

ويعد اكتشاف مواهب جديدة من أهم أهداف المسابقة حيث أن التنوع في الموضوعات وأساليب التناول هما ما يحفزان الرغبة في القراءة لدى الشباب، وقد علق المحلل السينمائي علاء كركوتى، رئيس مجلس الإدارة والشريك المؤسس لشركة MAD Solutions، على هذا الأمر مؤكدا أن “مسابقة iRead Awards هي خطوة غير مسبوقة سواء لاكتشاف مواهب مطلوبة في الكتابة، أو لتسليط الضوء بشكل أقوى على وجود كنز من الروايات والقصص التي يمكن تحويلها لأعمال تلفزيونية أو سينمائية، مؤكدا على ارتباط المسابقة بأيام القاهرة لصناعة السينما يضيف توجه أكثر قوة”.

جرى تقييم الأعمال الفنية المتقدمة للمسابقة في فئة القصة القصيرة من قبل لجنة تحكيم مكونة من نخبة مميزة من الكتاب والناشرين والفنانين ومنهم أمين عام المجلس الأعلى للثقافة د. هشام عزمى، والمهندس ياسر شاكر الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لشركة أورنج مصر، والكاتب والسيناريست أحمد مراد، وأ. هالة حجازى العضو المنتدب والمدير التنفيذي لشركة النيل للإنتاج الإذاعي، والقاصّ والروائى المصري حسن كمال، والناقدة والروائية المصرية د. شيرين أبو النجا.

ومن جانبه أعرب المهندس ياسر شاكر الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة اورنچ مصر عن سعادته وامتنانه بالمشاركة في لجنة التحكيم لمسابقة القصة القصيرة المقدمة من iRead Awards مع أعضاء بارزين في مجال الكتابة وصناعة السينما. وأضاف ” نعمل دائماً كشركة مسؤولة مجتمعياً على رعاية مختلف الفعاليات المتعلقة في الارتقاء بالعمل الثقافي في مصر التي تهدف الي ترسيخ ثقافة القراءة وتنمية الفكر لدى جميع فئات المجتمع وبالذات الشباب لخلق نوع من التوازن في اهتماماتهم التي تذهب معظمها تجاه مواقع التواصل الاجتماعي”.

وعلقت أ.هالة حجازي العضو المنتدب والمدير التنفيذي لشركة النيل للإنتاج الإذاعي “شرف عظيم أن أكون عضو من أعضاء لجنة التحكيم الرائعة التي اجتمع أعضائها للمساهمة في هذا الهدف القومي المهم. وأتمنى أن يكون هناك المزيد من المبادرات التي تهدف إلى الترويج للقراءة والكتابة الإبداعية، وأشكر مبادرة iRead على كونها مثال يحتذى به من الآخرين.”

وأضاف القاصّ والروائي المصري د.حسن كمال “تسعدني مشاركتي للعام الثاني على التوالي في مسابقة القصة القصيرة، مثل هذه المسابقات والتجمعات تشجع الشباب على الأنشطة المرتبطة بالثقافة وهي خطوة هامة من أجل زيادة الوعي العام وإعادة ربط الشباب بأنشطة راقية وأنواع مختلفة من الفنون والثقافة. شكرا على الدعوة وتحياتي لكل القائمين عليها.”

وقالت الناقدة والروائية المصرية د. شيرين أبو النجا “لأنني لا أعرف كيف نعيش بدون أن نقرأ فأنا سعيدة بمشاركتي في مبادرة تضع التشجيع على القراءة هدفا لها. الفكرة ليست فقط عملية بل أيضا ساحرة من ناحية اختيار التيمة الرئيسية: مصر الفرعونية. أن نقرأ ونكتب عن تلك العصور متعة ما بعدها متعة. القراءة ليست فقط زاد العقل والروح، بل هي أيضا المكان الحقيقي للحرية.”

وفي مسابقة القصة القصيرة، فاز أحمد محمود احمد جاد الكريم بجوائز المركز الأول والتي تبلغ قيمتها قيمتها 25 ألف جنيه، وحصد محمود عاشور عبد الوهاب جائزة المركز الثاني بقيمة 15 ألف جنيه، بينما فاز أحمد خليفة بقسيمة شراء من مكتبات «فيرجن ستور» بقيمة 10 آلاف جنيه عن فزوه بالمركز الثالث. وفي مسابقة المعالجة السينمائية، حصد عمرو عبدالله المعداوي جائزة المركز الأول، وفاز رامي محمد الشيخ بالمركز الثاني، وجاء بلال حسني السيد في المركز الثالث، ويبلغ مجموع جوائزها نحو 50 ألف جنيه.

والجدير بالذكر أنه تم اختيار أفضل عشرين عملًا من بين الأعمال المقدمة، وطبعها في مجموعة قصصية صادرة عن دار الشروق. ونالت مسابقة iRead Awards اهتمام ودعم عدد من الرعاة أهمهم قناة نجوم إف إم الراعي الإذاعي الرسمي للمسابقة، ودار الشروق للنشر، و متاجر فيرجن ميجاستور ومكتبتي كرعاة ذهبيين، بالإضافة إلى شركتي Nespresso وLARIBA وستوديو سليم وشركة أبجد كرعاة فضيين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق