أخبار

“اورنج” تغيب عن توقيع ترددات المحمول للمرة الأولى

غابت شركة اورنج مصر عن المؤتمر الصحفي الذي يعقده وزير الاتصالات الدكتور عمرو طلعت، بالقرية الذكية بهدف توقيع عقود تخصيص ترددات المحمول والتي فازت بها كل من فودافون ، المصرية للاتصالات ، اتصالات مصر بقينة إجمالية 1.17 مليار دولار خاصة وأن البت في المظاريف المغلقة تم بسرعة في الوقت الذي كانت فيه اورنج مصر تنتظر رد الشركة العالمية بباريس.

ويأتي هذا في الوقت الذي بادرت فيه اورنج في الحصول على ترددات الجيل الرابع منذ بضع سنوات وتلتها باقي الشركات.

وكان الحهاز القومي لتنظيم الاتصالات قد أعتمد النتائج النهائية لعملية طرح وتخصيص نطاقات ترددية جديدة بعرض 2×40 ميجاهرتز في الحيز الترددي 2600 بتقنية الـــTDD للشركات المرخص لها بتقديم خدمات التليفون المحمول في مصر.

وجاء اعتماد المجلس كنتيجة لعمليات الطرح التي تمت في شهر أكتوبر 2020 على مرحلتين؛ المرحلة الأولى لنطاقين ترددين؛ النطاق الأول والأكبر بعرض 2×20 ميجاهرتز بتقنية الــــTDD فازت به شركة فودافون مصر للاتصالات بقيمة مقدارها 540,000,000 دولار أمريكي، أما النطاق الثاني في نفس المرحلة 2×10 ميجاهرتز بتقنية الــTDD فقد فازت به الشركة المصرية للاتصالات بقيمة مقدارها 305,000,000 دولار أمريكي.

والمرحلة الثانية – تقدمت لها الشركتان الأخرتان – للنطاق الترددي المتبقي بعرض 2×10 ميجاهرتز بتقنية TDD وفازت به شركة اتصالات مصر بقيمة مقدارها 325,000,000 دولار أمريكي.

وبذلك يكون اجمالي قيمة عملية الطرح مبلغ وقدره 1.170.000.000 دولار أمريكي لكامل النطاقات (240 x  ميجاهرتز في الحيز الترددي 2600).

هذا وقد قام الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ولأول مرة باستخدام تقنية الــــــTDD (Time Division Duplex)  في السوق المصري والتي تعتمد علي عمليتي تحميل وتنزيل البيانات في حزمة ترددية واحدة مع التقاسم الزمني بينهما بدلاً من استخدام تقنية FDD (Frequently Division Duplex) والتي تعتمد على نظام الحزم المزدوجة للفصل بين الإرسال والاستقبال، مما يعظم الاستفادة من كفاءة استخدام الطيف الترددي في عمليات نقل البيانات من حيث السرعات والسعات ويساهم بشكل كبير في رفع جودة الخدمات المقدمة للمستخدمين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى