أخبار

كاسبرسكي: فجوة في موازنات الشركات الصغيرة والمتوسطة المخصصة لأمن المعلومات

كشفت  حاسبة الأمن الرقمي من كاسبرسكي Kaspersky IT Security Calculator، أن الموازنات المخصصة لأمن تقنية المعلومات تقلّ بنسبة 45% عن معدل موازنات أمن تقنية المعلومات في السوق لدى الشركات الصغيرة والمتوسطة. كما وُجد أن هذه المخصصات تقلّ بنسبة 50% عن المعدل في الشركات الكبيرة. ويبلغ معدل إنفاق الشركات الصغيرة والمتوسطة سنويًا على أمن تقنية المعلومات 205 آلاف دولار في حين يبلغ لدى الشركات الكبيرة 8 ملايين دولار. وتأتي هذه المعلومات على الرغم من أن الإنفاق على الأمن الرقمي ينمو بمعدل 9% تقريبًا في 2019 على أساس سنوي، وفقًا لتقرير صادر عن “جارتنر” للأبحاث.

وتستطيع الشركات من خلال مقارنة نفقاتها على أمن تقنية المعلومات ومخصصات موازناتها مع الشركات الأخرى، أن تدرك محلّ حضورها في السوق وتتمكّن من تحسين التخطيط في هذا المجال. ولذا تأتي الحاسبة Kaspersky IT Security Calculator لتساعد الشركات في الحصول على هذه المعلومات والوصول إلى هذه المُدركات. وتمكّن هذه الأداة المجانية العاملة عبر الويب مديري أمن تقنية المعلومات من الاطلاع على المعدلات الإقليمية والقطاعية لموازنات الأمن الرقمي ومقارنتها بالموازنات المخصصة لهذا المجال في شركاتهم.

وتُظهر موازنات أمن تقنية المعلومات على المستوى العالمي تغيّرات حيوية إيجابية؛ إذ يُظهر عدد من تقارير المحللين أنها تستمر في النمو على أساس سنوي، وهو اتجاه تؤكده دراسة كاسبرسكي التي شملت نحو خمسة آلاف شركة حول العالم، وذكر 70% من المشاركين فيها أنهم يتوقعون ارتفاع موازنتهم الخاصة بأمن تقنية المعلومات في السنوات الثلاث المقبلة.

لكن إحصاءات وردت من استخدام الحاسبة Kaspersky IT Security Calculator في الفترة ما بين أكتوبر 2018 وأكتوبر 2019 كشفت عن أن بعض الشركات لا يتماشى مع هذا الاتجاه، لأن إنفاقها على أمن تقنية المعلومات أقلّ من المعدّل. وظهر هذا في 45% من العمليات الحسابية التي أجرتها الشركات الصغيرة والمتوسطة و50% من الحسابات التي أجرتها الشركات الكبيرة باستخدام هذه الأداة.

وجرى بشكل عام مراجعة موازنات الشركات الصغيرة والمتوسطة بطريقة أكثر نشاطًا (46%) مقارنة بالشركات الكبيرة (38%) والشركات الصغيرة جدًا (16%)، وقد وُجد أنه يمكن أن تكون مشكلة الموازنات في الشركات الصغيرة والمتوسطة أكثر تعقيدًا؛ فهي لا تتعلق فقط بالمال ولكن أيضًا بمواءمة عمليات التخطيط المالي. وقد تكمن الصعوبة في متطلبات الموارد البشرية ومدى الخبرة في مخاطر الأمن الرقمي وطرق الحماية المتاحة لمختلف الخدمات التجارية.

وبهذه المناسبة، أكّد سيرجي مارتسينكيان رئيس تسويق المنتجات التجارية لدى كاسبرسكي، أهمية التخطيط المالي وإعداد الموازنات في الشركات، مشيرًا إلى أن الاستثمارات المناسبة تضمن استعداد الشركة لمواجهة التحدّيات والتهديدات الأمنية الرقمية الراهنة، وذلك على الرغم من أنها قد تكون “مهمة معقدة تتطلب فهمًا جيدًا لاحتياجات العمل الأمنية وكيفية معالجتها ومقدار التكلفة المطلوبة”، بحسب المسؤول الذي أضاف: “نحاول في كاسبرسكي منح الشركات أفكارًا متعمقة لمساعدتها في هذه النواحي، فبجانب التقرير الخاص باقتصاديات أمن تقنية المعلومات الذي نعده سنويًا، تقدّم حاسبة أمن تقنية المعلومات لمحة واضحة عن معدل الإنفاق على الأمن الرقمي، فضلًا عن بعض التهديدات المحددة، كما تقدّم المشورة بشأن تدابير الحماية الواجب اتخاذها فسي شأن تلك التهديدات”.

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى