أخبار

هواوي تكنولوجيز تتعاون مع مؤسسة مصر الخير

وقعت شركة هواوي تكنولوجيز مصر، المتخصصة عالمياً في مجال حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بروتوكول تعاون مع مؤسسة مصر الخير لتوفير قسائم شراء للعائلات والأطفال الأكثر استحقاقا لشراء ملابس جديدة احتفالا بعيد الفطر المبارك، تأتي تلك المبادرة في إطار حرص شركة هواوي الدائم على دعم المجتمع المصري بجميع فئاته خاصةً بالتزامن مع فيروس كورونا وتداعياته الاقتصادية على العديد من الفئات.

حضر حفل التوقيع لفيف من إدارة شركة هواوي ومؤسسة مصر الخير على رأسهم فنسنت صن، الرئيس التنفيذي لـشركة هواوي مصر، وما بن، المدير العام للشؤون العامة والاتصال بشركة هواوي مصر، ومحمد عبدالرحمن العضو المنتدب لمؤسسة مصر الخير والمهندسة أمل مبدي الرئيس التنفيذي لقطاع تنمية الموارد بمؤسسة مصر الخير.
وفي إطار هذا التعاون، سوف يستفيد أكثر من 2000 طفل مستحق، حيث سيحصل كل مستفيد (الوالدين) على قسيمة هدايا بقيمة 250 جنيهاً مصرياً، ويمكن استردادها من أي من متاجر عمر أفندي أو مركز النصر الذي له متاجر في جميع أنحاء مصر.
وفي هذا السياق قال فنسنت صن، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي مصر: “سعداء بتعاوننا مع مؤسسة مصر الخير لمساندة الاسر المصرية وإدخال السرور إلى قلوبهم احتفالا بعيد الفطر المبارك، فعلى مدار أكثر من 20 عاما، أصبحت هواوى جزءً لا يتجزأ من نسيج الشعب المصري، ونعى كمستثمر مسئول أهمية دورنا ومسؤوليتنا في دعم المجتمع المصري بكافة السبل والوسائل، كما اننا نستهدف من خلال هذه المبادرات التكاتف وتوحيد المجهودات مع مؤسسات المجتمع المدني لدعم الدولة والنهوض بالمجتمع اجتماعياً واقتصادياً”.
وأضاف: “نحن في هواوي اخذنا على عاتقنا مسؤولية بث روح التعاون وتعزيز أواصر التراحم في المجتمع للمساهمة في رفع العبء عن كاهل المواطنين والأسر الأكثر استحقاقا بشكل يؤمن ويساند احتياجاتهم الاساسية، والتي يأتي من ضمنها توفير الملبس والكساء خاصةً مع تداعيات الظروف الاقتصادية خلال فترة فيروس كورونا والتي اثرت سلباً على العديد من الشرائح المجتمعية.”

وقال محمد عبد الرحمن نائب العضو المنتدب لمؤسسة مصر الخير، إن بروتوكول التعاون مع هواوي هو باكورة لتعاون مع هذه الشركة الكبري، موضحاً أنه يستهدف إدخال الفرحة والسرور علي الأسر الأكثر احتياجا بصفة عامة وأطفالهم بصفة خاصةً من خلال توفير ملابس العيد لهم.

وأشار نائب العضو المنتدب لمؤسسة مصر الخير أن توفير ملابس العيد لأطفال الأسر الأكثر احتياجا بعدد من المحافظات جاء ضمن حملة إفطار صائم التي أطلقتها مؤسسة مصر الخير للعام التاسع علي التوالي، موضحاً أن محور توفير الملابس للأسر الأكثر احتياجا لأول مرة يتم تنفيذه هذا العام من خلال التعاون مع عدد من الشركات ومحلات الملابس الكبري وعلي رأسها شركة النصر.
من جانبها أعربت المهندسة امل مبدي الرئيس التنفيذي لقطاع تنمية الموارد بمؤسسة مصر الخير، عن سعادتها بهذا التعاون مع تلك شركة هواوي والتي تعتبر من أكبر شركة الاتصالات في العالم، موضحة أن الشركة طلبت أن يكون باكورة التعاون مع مؤسسة مصر الخير في أحد الأنشطة الرمضانية، التي تنفذها المؤسسة، ولهذا تم اختيار التعاون في توفير لبس العيد.
وأضافت أن البرتوكول يتضمن توفير الآلاف من قطع الملابس للأسر الأكثر احتياجا في عدد المحافظات من خلال قسائم شراء يتم منحها للمستحق يقوم بعدها بشراء ما يرغب حسب اختياره وذوقه ومقاسه من المحلات والشركات التي تم التعاقد معه.
وأشار الي أن هذا البروتوكول هو أول تعاون مع شركة هواوي، مشيرة الي أنه تم الاتفاق علي فتح العديد من مجالات التعاون بين مؤسسة مصر الخير وشركة هواوي وخاصة فيما يتعلق بالتكنولوجيا والاتصالات والتدريب من أجل التشغيل، والتعليم والقطاعات التي تفيد المجتمع، موضحة أنه تم دعوة مسئولي الشركة لزيارة الكلية التكنولوجية بجامعة قناة السويس التي تدعمها مؤسسة مصر الخير.
وقالت إن مسئولي الشركة وجهوا الدعوة لمسئولي مؤسسة مصر الخير وعدد من الطلاب لزيارة مقر الشركة والاطلاع علي أحدث ما توصلت له في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى