مقابلات

طارق شبكة :MCS تنفذ مشروع غرف الأزمات بالعاصمة الإدارية باستثمارات 100 مليون جنيه (حوار)

نقلا عن جريدة العالم اليوم

أكد المهندس طارق شبكة، رئيس مجلس إدارة شركة MCS Holding عن نجاح عملية الهيكلة التي بدأتها الشركة في السوق المصرية والتي نتج عنها التوسع افريقيا في عدد من المشروعات الضخمة وأصبحت الشركة هي بيت الخبرة المتخصص في أمن المعلومات والبيانات في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا .

أضاف في حوار خاص أن الشركة تنفذ مشروع ضخم بالعاصمة الإدارية الجديدة لتجهيز غرف الأزمات الخاصة بالوزارات والحكومة والتي يستغرق العمل فيها 6 أشهر ، وتابع شبكة حديثة عن استراتيجية الشركة والتأثير السلبي والإيجابي لفيروس كورونا على أعمال الشركة في السطور التالية.

كانت هناك خطة لاعادة هيكلة الشركة منذ عامين تقريبا هل يمكن ان تحدثنا عنها بالتفصيل ؟

بالفعل منذ عام 2018 بدأنا في اعادة هيكلة الشركة وتحولت MCS إلى شركة قابضة تضم عدد من الشركات وهي Optima PROFESSIONAL Services  وIntegra IT و MCS Africa واصبحت كل شركة كيان قائم ومعروف في السوق وتعتبر شركة MCS Africa  التي انطلقت مؤخرا تختص بالسوق الإفريقي نظرا لأنه سوق واعد ، ويعد الهدف الرئيسي من الشركات الثلاث العمل على محاور مختلفة في البيزنس وان نعطي الشركة ابعاد جديدة في العمل والنشاط في ظل الإمكانيات الفنية والمادية والخبرات المتراكمة التي نتمتع بها بحيث اصبحنا اليوم ذراع الخدمات المتخصصة في التركيبات والحلول في مجال أمن البيانات والمعلومات في الشرق الأوسط وإفريقيا ، وساعدنا في نمو أعمالنا القطاعات التي نعمل بها سواء القطاع الحكومي او المصرفي او القطاع التجاري مع شركات ومؤسسات القطاع الخاص العاملة في مجالات مختلفة وهو ما ساعدنا على الاستفادة من خبرات المديرين العاملين في الشركة وزيادة الوعي ونشاط التكنولوجيا وتقديم خدمات قيمة مضافة متميزة ولذلك اصبحنا اكبر شركة متخصصة في مجال تأمين البيانات في المنطقة وأصبحنا أيضا بيت الخبرة التأميني في هذه المجالات.

نجحنا في إعادة هيكلة الشركة واصبحنا بيت الخبرة المعتمد للمنطقة في مجال تأمين البيانات

هل هناك نية لزيادة او مضاعفة راس مال الشركة؟

نسعى سنويا لضخ استثمارات جديدة في الشركة واليوم يبلغ رأسمالنا المدفوع 20 مليون جنية وخلال العامين المقبلين سيتم رفع راس المال إلى 50 مليون جنيه وهو ما يساهدنا على تنفيذ مشروعات ضخمة والتوسع في قطاعات جديدة ، وسيتم كل ذلك من خلال التمويل الذاتي .

وماهي أبرز القطاعات المستهدفة في أنشطة الشركة؟

خلال مسار تاريخ MCS عملنا مع البنوك والحكومة خلال السنوات الماضية  تم تقديم خدماتنا للعديد من القطاعات الكبيرة منها القطاع الحكومي والمصرفي والبترول وقطاع الشركات الخاصة وجزء الخدمات نغطي فيه مصر وبلاد أخرى في الشرق الأوسط ومستمرون على نفس النهج .

وكم يصل عدد موظفي الشركة حاليا وما هي خطتكم لزيادة أعدادهم؟

بدأنا بـ 85 موظف واليوم لدينا 140 موظف وبنهاية عام 2021 سنصل إلى 170 موظف .

40 %نسبة النمو السنوي …و 50 مليون جنيه رأسمالنا خلال العامين المقبلين 

لاشك أن العام الماضي الذي شهد انتشار فيروس كورونا أثر بالسلب على الكثير من القطاعات إلا أن قطاع التكنولوجيا كان بمثابة فرس الرهان الرابح – ماهو تقييمك للعام الماضي بنجاحاته وعثراته؟

قطاع ICT تحرك بشكل جيد بسبب ان الناس علشان تشتغل وتستمر الحياة احتاج أن يتواصل مع أعمالهم وتم ذلك بفضل التقنيات التي نتميز بها والبنية التحتية القائمة في مصر وبالتالي لم يشعر المواطن بأي اختلاف وخلال هذه الفترة كان هناك احتياجا للتأمين شعر به الجميع خوفا من أي تهديد إلكتروني وهو ما أنعكس على معدل النمو السنوي الذي بلغ اليوم 40%  كما أننا حافظنا على نسب نمونا رغم التاثير السلبي لكورونا على عدة قطاعات إلا أن  قطاع التكنولوجيا كان من أبرز القطاعات التي لم تتوقف ويتطلع الكثير من المصريين إلى المزيد من رفع كفاءة البنية التحتية وتقديم خدمات رقمية متميزة تمس الاحتياج اليومي للمواطنين.

هل تعتقد أن تعدد الشركات التي تمثلونها في مصر قد يمثل تنافسا ضمنيا بين منتجات هذه الشركات؟

بكل تاكيد لا ، قمنا العام الماضي بالحصول على شراكة F5 ومن خلال علاقتنا مع الشركات العالمية نقدم حزمة من الخدمات المتكاملة وليست المتنافسة بين هذه الشركات وهذا مصدر قوتنا في القطاعات التي نعمل بها .

بدأنا بـ 85 موظف وبنهاية 2021 نصل إلى 170 موظف 

 وماذا عن ملف التحول الرقمي كيف ومتى يشعر المواطن البسيط بهذا التحول؟

لاشك أن المواطن بدأ بالفعل يشعر بأهمية التحول الرقمي في ظل الدعم الذي توليه القيادة السياسية للبلاد لهذا الملف والمتابعة لدورية لما يتم فيه بحيث يتم رفع العبء عن كاهل المواطن والحصول على خدمات رقمية بسهولة ويسر مما يعمل على تقليل الاستنزاف الخاص بعملية انتقال المواطن إلى مكان الخدمة وايضا فتح الباب على مصراعية أمام فرص عمل جديدة للشباب ، فبعد انطلاق منصة مصر الرقمية والخدمات التي تنفذها الحكومة مرحليا شعر المواطن بأهمية الحصول على هذه الخدمات ، كما أن تأمين الباينات في هذا المشروعات خرج من شكله القديم من مجرد جدران حماية ومضادات للفيروسات إلى تأمين على أعلى مستوى احترافي تحسبا لاي تهديدات أمنية وإلكترونية وسد كل الثغرات التي قد تظهر مستقبلا وكل هذه الأنشطة تضع أساسا صلبا للتحول الرقمي في مصر وعظم ذلك ايضا القوانين والتشريعات التي اعتمدتها الحكومة والبرلمان في هذا الصدد .

لاشك أن أحد انشطة الشركة هي الأوتوميشن والمدن الذكية- ماذا عن هذا الملف؟

مستمرون في هذه المشروعات وقد أسند إلينا مؤخرا مشروعا حكوميا ضخما بقيمة تقترب من 100 مليون جنيه بهدف تجهيز غرف الأزمات الخاصة بالحكومة بالعاصمة الادارية الجديدة ويستغرق العمل في هذا المشروع قرابة 6 أشهر ، ويتم ذلك من خلال التحكم في غرف الأزمات لكل جهه حكومية وكل وزارة لها غرفة مجهزة على أعلى مستوى.

 إذا انتقلنا للحديث عن إفريقيا وأنشطة شركة  MCS Africa ؟

التوسع في إفريقيا اعتدنا على أن نبدأ مرحليا بدأنا في كينيا وتنزانيا واوغندا وأثيوبيا والسودان وجنوب السودان هذه الدول نتحرك فيها بشكل ايجابي وننفذ مشروعات في هذه الدول في ظل العلاقات القائمة التي تتمتع بحجم بيزنس وهي هي امتداد حقيقي لمصر كما أنها أسواق واعدة حاليا ونعمل في تنزانيا في تجهيز سد تنزانيا واحد المصارف في كينيا والسودان نعمل في مشروعات خاصة بالبنوك ومستمرون في العمل في هذه الدول.

 

 

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى