مقابلات

هدى منصور العضو المنتدب لشركة SAP : نعمل مع الحكومة لدعم أهداف رؤية مصر في التحول الرقمي (حوار)

حاورها/ محمد لطفي

نعمل عن قرب مع الحكومة المصرية في مشروعات التحول الرقمي التي اصبحت خيارا استراتيجيا لجميع مؤسسات الدولة ، بهذه الكلمات أكدت المهندسة هدى منصور، العضو المنتدب لشركة SAP في مصر وبلاد الشام واليمن على الدور المحوري الذي تقوم به الشركة في دعم رؤية ومسيرة التحول الرقمي في مصر بما ينعكس ايجابا على رؤية مصر 2030 .

حيث تابع الجميع مدى الدعم الذي يوليه الرئيس عبد الفتاح السيسي لمشروعات مصر القومية فيما يخص قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ويظهر هذا جليا في الكثير من المشروعات التي باتت التكنولوجيا فيه قاسما مشتركا.

وتابعت المهندسة هدى، التي حصلت مؤخراً على جائزة أفضل امرأة عربية مرموقة في مجال التحول الرقمي ودمج المرأة في الأعمال الرقمية من قبل المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، لـ ICTBusiness   أن السنوات السبع الماضية كانت سنوات فارقة في تاريخ مصر السياسي والاقتصادي ، خاصة وان هناك اصلاحات اقتصادية كثيرة ومشروعات قومية عملاقة تشارك فيها اغلب الشركات سواء عالمية او محلية ، وشددت عى أن أداء الشركة في مصر مقارنة بالدول المحيطة خاصة في الخليج وبلاد الشام نحن فيه الأفضل دائما فعلى مدار الفنرة الماضية كانت مصر هي  أفضل أداء على مستوى المنطقة وهذا أمر يشرفنا خلال 2020 ، رغم أن عام 2020 كان له تأثيرات سلبية على الجميع إلا أننا تغلبنا على كل هذه التحديات وقام فريق العمل بواجباته على أكمل وجه.    

السنوات السبع الماضية كانت فارقة في تاريخ مصر السياسي والاقتصادي

وقد قمنا خلال الفترة الماضية بعدة مشروعات بارزة منها على سبيل العد لا الحصر: 

  • نعمل مع وزارة المالية على أتمتة ورقمنة عملية التحصيل الضريبي بهدف تحسين كفاءة وفاعلية عمليات الإقرار الضريبي، واختصار الزمن الذي تستغرقه العملية.
  • وزارة قطاع الأعمال العام تقوم على إتمام التحوّل الرقمي لشركاتها القابضة حيث تسهم “ساب” في تمكين ثلاث شركات قابضة (وهي شركة الصناعات الكيماوية القابضة وشركة القطن القابضة وشركة التعدين القابضة) في رحلة التحوّل هذه عبر مختلف أقسام المالية والموارد البشرية والمبيعات والمشتريات والتخزين والإنتاج.
  • تستخدم وزارة البترول والثروة المعدنية في مصر حلول SAP لضبط عمليات الصناعة وفق رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة للاقتصاد والمجتمع والبيئة على مستوى البلاد
  • نعمل مع العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية على تنفيذ احد حلول إدارة موارد المشاريع. 

 وأشارت  أن الشركة قد وقعت مؤخرا مذكرة تفاهم مع شركة تكنولوجيا تشغيل الحلول الضريبية E-Tax، الشركة التابعة لوزارة المالية بالتعاون مع شركة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية بهدف تطوير القدرات الاساسية اللازمة للتحول الرقمي في مصلحة الضرائب والذي يأتي في إطار دعم التحول الرقمي والشمول المالي وتقديم خدمات إلكترونية مالية مدعومة بالتكنولوجيا الحديثة.

دعم القيادة السياسية لقطاع الاتصالات تابعته جميع الشركات

وستعمل SAP و E-Tax على تطوير فرص التعاون فى مجال التحول الرقمي بمصر، بالإضافة إلى تمكين شركة E-Tax من تعزيز دورها فى تطوير القدرات الأساسية اللازمة للتحول الرقمي لمصلحة الضرائب المصرية بما يشمل مشروعات الفاتورة الإلكترونية ومقدمي خدمة الفاتورة الإلكترونية وتقارير الأعمال الذكية في مجال الضرائب والاحتيال الضريبي.

واكدت المهندسة هدى منصور ، أن التحول الرقمي لم يعد خيارا َ نحو التنمية الشاملة، بل ضرورة، قطعت فيها معظم دول العالم خطوات كبيرة ، وتسعى SAP إلى تطويع تقنياتها الحديثة في تقديم أفضل الخدمات في ظل ماتسعى إليه الدولة المصرية نحو تطبيق المنظومة الرقمية في كافة الأعمال ، خاصة وأن التعاون بين SAP والحكومة المصرية في مشروع ميكنة الضرائب سيساهم بلا شك في زيادة الحصيلة الضريبية ، وكذلك زيادة عدد المستفيدين من المنظومة الجديدة وتوفير طرق سداد أكثر سهولة وآمنًا.

SAP تنفذ مشروعات كبرى في وزارة المالية وقطاع الاعمال وايضا البترول

وعن دور الشركة في تمكين الشباب وتوفير المهارات التدريبية لرفع كفائتهم أوضحت هدى منصور أن الشركة بالتعاون مع الحكومة الألمانية تعمل على تمكين المواهب المصرية الشابّة بالمهارات والوظائف الرقمية، من خلال دعم قوى العمل المصرية المستقبلية وأهداف التحوّل الرقمي الواردة في رؤية مصر 2030.

حيث شاركت كل من وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية، و الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (جي اي زد)، وشركة “SAP” مؤخرا  في تخريج مجموعتين جديدتين من الشباب المصري من برنامج المهنيين الشباب من “إس إيه بي” الذي يُعتبر أحد أبرز البرامج المختصة ببناء المهارات الرقمية، وذلك دعمًا لهذه المبادرات. 

ويكتسب خريجو الجامعات الجدُد من خلال البرنامج المهني التخصّصي ، مهارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومهارات المستقبل، ليصبحوا مستشارين مشاركين معتمدين من “إس إيه بي”، مما يؤهلهم للعمل مع عملاء “إس إيه بي” وشركائها. وينجح أكثر من 99 بالمئة من خريجي البرنامج في 31 دولة حول العالم في الحصول على وظائف مُجدية تناسب الحقبة الرقمية. أمّا في مصر، فقد وفّر البرنامج أكثر من 300 فرصة عمل حتى الآن.

وأوضحت هدى منصور أن “إس إيه بي” تلمس، عبر تواصلها المستمر مع مؤسسات القطاعين العام والخاص في مصر حول مستقبل ما بعد الجائحة، وجود “طلب مستمر على الموظفين ذوي المهارات الرقمية”، مؤكّدة أن “بوسع برنامجنا للمهنيين الشباب تمكين الخريجين الجدد في مصر من دعم التحوّل الرقمي وابتكارات الأعمال الرقمية لدى المؤسسات والخدمات الإلكترونية المقدمة للعملاء”.

وعن أبرز القطاعات المؤهلة للتحول الرقمي في مصر بما يساهم في تحقيق التنمية المستدامة قالت : كل القطاعات في مصر مؤهلة ومستعدة للتحول الرقمي أبرزها القطاع المالي والبنوك لديهم رؤية في ذلك ويقومون بضخ استثمارات في التكنولوجيا ولديهم رؤية واضحة بأن يقدموا خدمات للعملاء ، فالقطاع المصرفي متقدم في هذه الأمور بحكم توجيهات البنك المركزي المصري فهم مؤهلين للمُضي قُدما في هذا الصدد ، علاوة على مجهودات وزارة قطاع الأعمال و القرارات الشجاعة للوزير هشام توفيق رغم التحديات القائمة في شركات قطاع الأعمال من خلال استجابة الموظفين لمشروعات التحول الرقمي خاصة وأن البعض  يقاوم التكنولوجيا  من حيث أنها ستقلل الاعتماد على العنصر البشري .

بذلنا مجهودات كبيرة لدعم العملاء لمواجهة جائحة كورونا

وعن الاجراءات التي اتبعتها الشركة لمجابهة فيروس كورونا من حلول وبرمجيات اوضحت أن المؤسسات المصرية تحتاج في ظل استمرار انتشار فيروس كورونا إلى تبني حلول وتكنولوجيات تعمل بشكل فوري في الزمن الحقيقي لإعادة تصميم سلاسل الإمداد وعمليات المشتريات وإدارة السفريات والرعاية الصحية والعمل عن بعد للحفاظ على استمرارية الأعمال. 

وقد قمنا بالمضي باستراتيجيتنا مع الأخذ بعين الاعتبار أهمية مساعدة عملائنا على البقاء متصلين والحفاظ على استمرارية الأعمال وإنتاجية المؤسسات وإبقائهم على تواصل مع عملائهم . 

أما بالنسبة لرد فعل شركة “ساب” حيال انتشار فيروس كورونا، فقد قمنا بإصدار العديد من الخطوات من ضمنها: توفير عدد من حلولنا مجانا للعملاء، وذلك ضمن التزامنا بدعم المجتمع خلال جائحة  كورونا (كوفيد-19). وتضم قائمة الحلول المتاحة حزمة “أريبا ديسكفري” من “إس إيه بي” والتي تستخدم لإدارة مشتريات سلاسل التوريد بأسلوب فعّال بين البائع والمشتري، وحلول “تريبلت برو” من “كونكور” لإدارة حجوزات السفر بسهولة  ، كما  أسسنا صندوقا ماليا بشكل طاريء  بقيمة 3 مليون يورو لدعم الاحتياجات العاجلة في منظمة الصحة العالمية ومؤسسة مكافحة الأمراض والوقاية ومشاريع الأعمال الصغيرة ، كما تم اختيار “SAP” عالمياً من قبل شركة “موديرنا” للمساعدة في توزيع لقاحها. 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى