معارض و مؤتمرات

“هواوي” تقود التكنولوجيا الجديدة في صناعة الطاقة الكهربائية مع الحكومة المصرية

شاركت “هواوي” ، الشركة المتخصصة عالمياً في تقديم حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، في معرض “اليكتريكس 2018” الذي أقيم تحت رعاية وزير الكهرباء والطاقة المتجددة في الفترة من 17 إلى 19 نوفمبر.

وبالتعاون مع الحكومة المصرية لتعزيز صناعة الطاقة الكهربائية وربطها بأحدث الأساليب التكنولوجية والجودة العالية للخدمات والمنتجات جاء شعار “هواوى” هذا العام  تكنولوجيا المعلومات والإتصالات الجديدة تقـــــود التطور في قطاع الطاقة ، Bits Drive Watts

خلال فعاليات  اليوم الأول للمعرض ، قام وفد من وزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة المصرية بزيارة جناح “هواوي” و خلال الجولة بالجناح استقبلهم جاو هوي مدير عام قسم الطاقة “لهواوى” وقدم شرحا وافيا للتكنولوجيا الجديدة فى شبكة “هواوى” الذكية لتطويع الحلول التكنولوجية المبتكرة للتحول الرقمي لشبكة الطاقة ولجعل الشبكة أكثر كفاءة وأكثر وفاعلية  وتملك القدرة على تطبيق تكنولوجيا الطاقة الخضراء.

أكد جاو أن “هواوي” تملك من المقومات ما يؤهلها لتطوير حلول الشبكات الذكية المتصلة بالكامل بكل جوانب  صناعة الطاقة الكهربائية كما توفر شبكات الاتصالات ذات السرعة العالية ، سواء السلكية واللاسلكية ، خدمات موثوقة وامنة  لنقل البيانات في الوقت الحقيقي.

بالإضافة إلى التقنية الذكية الجديدة ، يقوم مركز البيانات السحابية بدمج البيانات عبر الشبكة لدعم تحليل وإدارة خدمة الطاقة الذكية ، ودعم فعال لبناء شبكات طاقة أكثر ذكاءً.

بالإضافة إلى ذلك ، واستناداً إلى منصة إدارة اتصال إنترنت الأشياء ، قامت شركة “هواوى”  بتطوير وإصدار حل AMI مع تقنية PLC-IOT (معيار IEEE 1901.1) ومجموعة شرائح PLC ذاتية التطوير لبناء أنظمة وشبكات عصبية لشركات الطاقة في عصر الربط البيني للطاقة.

وفى ذات السياق عقدت شركة “هواوى” خلال فعاليات  المعرض ، ندوة تقنية  ، بقيادة الخبير التقنى السيد  شيو ويي ، استعرض  موضوع “تطبيق تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات الجديدة في التوزيع الذكي بالمرافق”.

وأشار شيو وي خلال كلمته في الندوة التقنية  ، إلى أن “هواوي” سوف تركز على إنشاء الشبكة الذكية في صناعة الطاقة وإدخال حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المبتكرة لتصبح شريكا في التحول الرقمي لشركات الطاقة المصرية ، ومساعدة شركات الطاقة على تحقيق النجاح التجاري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق